يخربون الاوطان ليبقو في الميدان!!!

يخربون الاوطان ليبقو في الميدان!!!

النهب والتخريب سياسة معروفة عند أئمة التيمية الدواعش السلطويين !!!)

تبنى الاوطان من خلال اهلها وخاصة" من حكامها المسلطين عليها لأن المال والقدرات البشرية ميسرةعندهم وكذلك الايدي العاملة تجند للدولة طوعا"او كرها فترى في فترة من الزمان يكتب على المنجزات بنيت في عهد الرئيس او الملك او الخليفة الفلاني او من خلال اسمها تعرف انها بنيت في عهده وهذا مرت عليه قرون عديدة لكن الامر المستغرب ان عندما تكون عائلة مالكة البلاد وتوجد عندهم صراعات داخلية يأخذهم الحسد فيحنقون على الدولة وصروح الدولة والممتلكات عامة فينهبوها ويسلبوها بلا وازع ولا رادع يخربون بيوتهم بأيديهم لاحول ولا قوة الا بالله وهذا مانجده عند ائمة التيمية حيث ذكر في الكامل في التاريخ لابن الاثير (الكامل 10/316) قال صاحب الكامل

ثانيا": ذكر انهزام عماد الدين زنكي من العسكر البدري

ثالثا":ذكر وفاة نور الدين صاحب الموصل وملك اخيه

رابعا": ذكر انهزام بدر الدين من مظفر الدين

أنما توفي نور الدين (الصبي)وملك اخوه ناصر الدين (الصبي)تجدد لمظفر الدين ولعماد الدين زنكي طمع لصغر سن ناصر الدين فجمعا الرجال وتجهزا للحركة فظهر ذلك وقصد بعض اصحابهم طرق ولاية الموصل بالنهب والسلب ؟!!وقد علق احد المحققين البارزين في عصرنا هذا قائلا":

انتبه التفت جيدا" الى ماقاله المؤلف (بالنهب والسلب) ولا ادري اي ملك يتحدث عنه للطفل الصغير بعمر ثلاث سنين ؟!!وأي ملك يتحدث عنه لصبي بعمر عشر سنين مريض بأمراض عديدة اختفى على أثرها لايعرف هل هو حي اوميت ؟!!

بل اي ملك كان لاسيما في سطوة وتسلط وتحكم لؤلؤ حاكم الموصل بالبلاد وهو من المماليك ؟!!


شارك هذا الموضوع

آراء الأعضاء

الأوسمة

مواضيع مميزة