10 حقائق هامة وضرورية عن “عذرية الفتاة” يجب معرفتها

  • الكاتب nana
  • تاريخ اﻹضافة 2017-09-11
  • مشاهدة 4

Image title

1. غشاء البكارة هو غشاء رقيق، ويزداد سمكه كلما تقدمت الفتاة في العمر.

2. يعمل الغشاء كحاجز طبيعي يمنع بعض الأمراض على الجهاز التناسلي.

3. ممارسة الرياضة بكل أنواعها لا يُؤثر على العذرية، فحتى الرياضات العنيفة لا تؤثر على العذرية لكن بالمقابل قد تؤثر على الخصوبة والإنجاب لدى الفتيات.

4. بشكل عام السقوط والحوادث لا يُفقد الفتاة عذريتها.

5. نزيف الدورة الشهرية مهما بلغ فإنه لا يؤثر على العذرية.

6. في العادة لا يتم فض “غشاء البكارة” إلا من خلال علاقة شرعية كاملة.

7. هناك تنوع كبير في “غشاء البكارة”، ولا يوجد نوع واحد فقط لدى كل الفتيات، هذا الأمر يجب أن يكون معلوما وواضحا لدى الشباب.

8. يجب على الفتيات دائما البحث في مصادر موثوقة للتعرف على الأمور الجنسية وعلاقتها بالغشاء، ويقول الخبراء أن الأم هي أفضل مساعد للفتاة حول هذا الموضوع بالتحديد.

9. غشاء البكارة يجب أن يكون بالنسبة للفتيات بمثابة تميز وليس همّاً نفسياً، فالإستطلاعات تؤكد أن نسبة كبيرة من الفتيات مُعرضن للمشاكل النفسية بسبب هذا الموضوع.

10. يقول الأخصائيون أن المجتمع من المهم أن يكون واعياً فيما يخص عدم وجود غشاء بكارة لدى بعض الفتيات، فقد يكون نتيجة عيب خلقي، أو لصغر حجمه…

شارك هذا الموضوع

آراء الأعضاء

مواضيع مميزة