شارك هذا الموضوع

7 ضحايا لـ«لعنة فانلة الأهلي رقم 10»: «كل دول لبسوها»

  • الكاتب MY Dream
  • تاريخ اﻹضافة 2016-11-02
  • مشاهدة 5

الأول من ديسمبر لعام 1988، هو تاريخ لايزال عالقاً في أذهان أنصار وعشاق النادي الأهلي، كونه اليوم الذي ودعوا خلاله موهبة كروية فذة، وأسطورة من الصعب تكراراها، تركت المستطيل الأخضر وأنهت مشوارها الكروي الحافل بالانجازت، هذا التاريخ هو يوم اعتزال النجم محمود الخطيب للعبة كرة القدم.

مباراة اعتزال أسطورة الكرة الأهلاوية والمصرية شهدت إهداء قميصه لاثنين من نجوم الفريق الأحمر، أولهما زميله علاء ميهوب، والذي تخلى عن رقمه المفصل «14» وحمل لواء الدفاع عن القميص رقم «10» وثانيهما هو ناشىء يبلغ من العمر 14 عامًا استشعر الخطيب موهبته الفذة وقدرته على خلافته بالملاعب مستقبلاً، اسمه وليد صلاح الدين، أمير الموهوبين ونجم الفريق في فترة التسعينيات وبداية الألفية الحالية.

لكن يبدو أن لعنة القميص رقم «10» أصابت كل من ارتداه عقب اعتزال الخطيب، فكان حصول اللاعب على ذلك القميص بمثابة «النحس» الذي يصيبه، إما أن يتعرض لإصابة خطيرة، أو يكون الرحيل عن أسوار قلعة الجزيرة هو مصيره.

ويرصد «المصري لايت»، لعنة القميص رقم 10 في النادي الأهلي، في التقرير التالي، في ذكرى ميلاد أسطورة كرة القدم محمود الخطيب.

Image result for ‫محمود الخطيب‬‎

7. علاء ميهوب

لم تكتمل فرحة علاء ميهوب بقميص الأسطورة محمود الخطيب والرقم «10»، فرحل بعدها بموسمين عن صفوف النادي الأحمر، بسبب الإصابات المتكررة التي تعرض لها اللاعب، ومع كل عودة له للملاعب تتجدد إصابته، ليكون «ميهوب» أول ضحية للقميص رقم «10».

6. وليد صلاح الدين

نتيجة بحث الصور عن وليد صلاح الدين

هو أحد أمهر من أنجبت الكرة المصرية، وأكثر لاعبيها دهاءً على المستطيل الأخضر، ورغم موهبته الفذة وإمكانياته الفنية عالية الجودة، إلا أنه كان دائم البقاء على دكة بدلاء الأهلي، ربما من النادر أن تتذكر جماهير «الشياطين الحُمر» 5 مباريات على أقل تقدير لعبها أمير الموهوبين كاملةً، فكان الحلول بديلاً في الدقائق الأخيرة من عمر المباريات هو حال اللاعب طوال مواسم عديدة قضاها مع الفريق الأول للنادي، وكأن لعنة القميص رقم «10» أصابته مثلما أصابت «ميهوب».

5. وائل رياض «شيتوس»

نتيجة بحث الصور عن وائل شيتوس

ضحية جديدة للقميص رقم «10» بالفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي، جاءت مع الظهور الأول للاعب صاحب الـ 20 عاماً، موسم 2001، الذي ارتدى القميص رقم «19»، فصال وجال وبات تميمة انتصارات الفريق، إلا أن اللعنة أصابته مع الحصول على رقم الأسطورة محمود الخطيب، فكثرت إصابته، وتعدد جلوسه احتياطياً على دكة بدلاء الأهلي، لا يشارك إلا على فترات متباعدة، ليرحل اللاعب عن صفوف الأحمر موسم 2007.

4. أحمد شكري

نتيجة بحث الصور عن اللاعب أحمد شكري

لفت الأنظار بشدة اليه خلال مونديال الشباب 2009، الذي احتضنه مصر، فتألق بشكل كبير مع الفراعنة الصغار وسجل هدفاً عالمياً بشباك المنتخب الايطالي، ينم على موهبته الكبيرة وحساسية قدمه اليسرى التي تعي تماماً الطريق إلى شباك المنافسين، إلا أن مصيره كان المصير ذاته لمن حملوا القميص رقم «10» مع الفريق الاول للأهلي، ومع تصعيد حسام البدري له موسم 2009-2010، ارتدى اللاعب قميص «بيبو» ليرحل بعدها سريعاً عن صفوف القلعة الحمراء لعدم تقديم أوراق اعتماد لأنصار وعشاق فريق التتش.

3. معتر اينو

نتيجة بحث الصور عن معتز إينو

صفقة تسببت في ضجة كبيرة بالشارع الرياضي في مصر، بنجاح إدارة النادي الأهلي في الحصول على خدمات معتز اينو مدفعجي المنافس التقليدي، فريق نادي الزمالك، وتكون البداية مميزة لـ إينو فيسجل في لقاء القمة بشباك ناديه السابق موسم 2008 هدفاً عالمياً ويكون نجم الشباك بالفريق الأهلاوي، ويظل ارتداءه لرقم «27»، إلا أن اللعنة تبدأ مع حصوله على الرقم «10»، فتكثر مشاكله وإصاباته ويبدأ في مرحلة الجلوس على الدكة لفترة طويلة ليرحل بعدها عن النادي.

2. أحمد بلال

نتيجة بحث الصور عن أحمد بلال

لا يختلف اثنين على أنه أحد أفضل هدافي الكرة المصرية على مدار تاريخها، خلال الفترة التي قضاها بفريق النادي الأهلي، مما دعا أنصار النادي لتلقيبه بـ «أحمد أجوال»، لكثرة أهدافه، فكان بلال هو النجم الأول بصفوف قلعة الجزيرة بالأرقام «25 و 17 و11 و9»، فتألق اللاعب بشدة في ظل حصوله على تلك القمصان، إلا أن مع بداية حصوله على الرقم «10» يتعرض لإصابة بالرباط الصليبي تتسبب في تراجع مستواه بشكل كبير، لتمنحه إدارة الأهلي استمارة «6» وتستغنى عن خدماته موسم 2007.

1. عماد متعب

أحدث هدافي الأهلي في الألفية الثالثة وأحد أصغر لاعبي الكرة المصرية الذين نالوا لقب هداف الدوري العام، وذلك في موسم 2004-2005، تحت قيادة الساحر البرتغالي مانويل جوزيه، فسار «متعب» هو تميمة انتصارات الأهلي ومعشوق جماهيره لفترات طويلة، فبدأت حكايته مع الأهلي بارتداء القميص رقم «13» الذي بدأ يتشاءم منه الكثير من نجوم اللعبة، ثم حصل على القميص رقم «9» ليستمر في بريقه في سماء الكرة المصرية، ثم تضربه اللعنة التي أصابت 6 نجوم قبله من خلال ظفره للقميص رقم «10» ليكون آخر ضحايا «فانلة» الأسطورة محمود الخطيب.

نتيجة بحث الصور عن عماد متعب

 طباعه

آراء الأعضاء

مواضيع مميزة

انشر مواضيع واحصل على ربح فوري