9 أطعمة ومشروبات تفاقم الإصابة بالصداع النصفي أبرزها "الجبن القديم" و"الشيكولاتة"

أكدت دراسة حديثة: أن 15% من البالغين حول العالم يعانون من الصداع النصفي، وقالت الدراسة: إن الصداع النصفي يختلف عن الصداع الخفيف في شدته وأعراضه، ويمكن أن يؤرق النساء والرجال على حد سواء، ويتسبب في عرقلة الحياة الطبيعية.

وقال موقع (Authority Nutrition) المهتم بنشر الدراسات المتعلقة بالتغذية العلاجية: إن النظام الغذائي قد يؤدي بدوره إلى إصابة من 10 إلي 60% من حالات الإصابة بالصداع النصفي.  

ونشر الموقع قائمة تضم 9 أطعمة ومشروبات، تزيد من خطر الإصابة بالصداع النصفي، أبرزها الجبن القديم، وقال: إنه من أكثر الأطعمة التى تحفز الصداع النصفي؛ لأنها تحتوي على نسبة عالية من "التيرامين"، وهو مركب كيميائي يؤثر بالسلب على الأوعية الدموية، مما يسبب الصداع النصفي، وهناك أطعمة تحتوي على نسب عالية من التيرامين، مثل: الأطعمة المجففة، والمدخنة، والجبن الشيدر، والسويسري، والسلامي، وقد اكتشف الباحثون: أن 5% من مرضى الصداع النصفي، لديهم حساسية من مركب "التيرامين"، مما يؤكد أنه مسبب للمرض.

ثم جاءت الشيكولاتة في المرتبة الثانية المسببة للصداع النفسي، وقالت الدراسة: إن الشيكولاتة بالحليب على الأخص، تفاقم الإصابة بالصداع النصفي؛ لأنها تحتوى على نسبة من مركبات "الفلافونويد" التي تزيد من الصداع، وأثبت العلماء أن الشيكولاتة تعتبر من مسببات الصداع النصفي، حيث أكدت الدراسات أن 5 من 12 مشتركا أصيبوا بنوبات من الصداع النصفي بعد تناول الشيكولاتة.

وأشارت الدراسة إلى: أن اللحوم المصنعة، والأطعمة الدهنية والمقلية، وبعض الأطعمة الصينية، والقهوة والشاي والمشروبات الغازية، المحليات الصناعية، من مسببات الصداع النصفي.

وقالت الدراسة: إن المشروبات الكحولية، تعد واحدة من أهم مسببات الصداع النصفي، وبالأخص النبيذ الأحمر؛ لأنه يحتوى على مركبات تؤثر سلبيا على الأوعية الدموية. إضافة إلى الأطعمة والمشروبات المثلجة، مثل: الأيس كريم، حيث وجد الباحثون أن 74% من الذين يتناولون الأطعمة المثلجة يعانون الصداع النصفي.

شارك هذا الموضوع

آراء الأعضاء

مواضيع مميزة