شارك هذا الموضوع

أمن سوهاج يدفع بمدرعتين و6 مجموعات قتالية للسيطرة على اشتباكات البلينا

  • الكاتب اخباري
  • تاريخ اﻹضافة 2016-09-26
  • مشاهدة 352

تمكنت الأجهزة الأمنية بمديرية أمن سوهاج من السيطرة على الاشتباكات التى وقعت ظهر اليوم بين عائلتى الشوافع والعلالسة بقرية أولاد عليوة بمركز البلينا، والتى اسفرت عن مصرع شخص، عقب الدفع  بمدرعتين و6 مجموعات قتالية، تحت إشراف اللواء مصطفى مقبل مساعد الوزير مدير أمن سوهاج والعميد خالد الشاذلى مدير إدارة المباحث الجنائية، والعميد منتصر عبد النعيم رئيس فرع الأمن العام من السيطرة على الاشتباكات، وضبط 3 أشخاص من الطرفين وبندقية آلية وعدد من فوارغ الذخائر المستخدمة فى تبادل إطلاق النار.

 

كما قامت الأجهزة الأمنية من فرض طوقًا أمنيًا على العائلتين لمنع هروب أى طرف بالمشاجرة وعمل مسح وتفتيش كامل لكافة منازل الطرفين.

 

وعلى جانب آخر، أخلت الأجهزة الأمنية 4 مدارس بالمنطقة من التلاميذ والمعلمين وهى مدارس أولاد على الابتدائية، وحسن عصمت الإعدادية، ومجمع مدارس أولاد عليو، ومدرسة أولاد عليو الثانوية حفاظًا على أرواحهم من جراء إطلاق الأعيرة النارية التى راح ضحيتها "جبريل.ث.ج" 80 عامًا وينتمى للعائلة وإصابة آخر ينتمى لعائلة الشوافع.

 

يرجع تاريخ الخصومة بين العائلتين إلى 23/7/ 2015 والمقيدة برقم 1 لسنة 2015 بمحضر رقم 4125 عقب وقوع مشاجرة بين عائلتى العلالسة والسلاطنة بذات الناحية بسبب خلافات بينهما تبادلوا خلالها الضرب نتج عن المشاجرة مصرع محمود أحمد محمود 38 سنة ينتمى لعائلة الحواطنة تصادف مروره بالمنطقة، وناصر عرفات محمد زيدان 37 سنة ينتمى لعائلة الشوافع طرف بالمشاجرة، واتهم فى مقتله محمود.ج.ع. ع و ج. ع. ع، وحميد. ر. أ. ع، ومحمود. ص. ع، وحسين. م. ح، جاد.ا، وعادل. ع. ع، وأحمد. ج. إ ينتمون لعائلة العلالسة ويقمون بذات العنوان.

 

وفى 2/7/2016 بيت أفراد عائلة الشوافع النية والأخذ بالثأر وفى العام الماضى، أرسلوا ياسر. ع. م. م مواليد العام 1984، وبصحبته شقيقه محمد. ع. م. م مواليد العام 1981، إلى دولة الكويت للأخذ بالثأر،  وقتلا ضياء جمال عبدالحميد 28 سنة عامل أثناء تواجده بدولة الكويت، وتم ضبطهما أثناء عودتهما على متن طائرة مصر للطيران الآتية من الكويت أثناء إنهاء إجراءات وصولهما، حيث استوقفتهم السلطات المصرية داخل صالة الوصول بمبنى الركاب رقم 3، وأثناء محاولة القبض عليهما حاولا الهروب من رجال الشرطة الذين قاموا بالسيطرة عليهما، واقتيادهما إلى مكتب مباحث المطار وبمناقشتهما اعترف الشقيق الأكبر محمد بقيامه بعملية قتل فى الكويت أخذا بالثأر، وأنه توجه إلى هناك بصحبة شقيقه خصيصا لهذا الغرض تم التحفظ على الشقيقين، إلى حين قيام مأمورية من الإنتربول المصرى باستلامهما واتخاذ الإجراءات القانونية بحقهما.

Image title




آراء الأعضاء

مواضيع مميزة

انشر مواضيع واحصل على ربح فوري