شارك هذا الموضوع

اتركيا تسلم الثوار صواريخا مضادة للطائرات خبر عاجل تعرف على السبب ونوع هذه الاسلحه

اتركيا تسلم الثوار صواريخا مضادة للطائراتالاثنين 28 تشرين الثاني 2016بلدي نيوز – (خاص) كشفت مصادر خاصة لبلدي نيوز عن تسليم تركيا مجموعة من الصواريخ المضادة للطائرات للقوات المشاركة في عملية "درع الفرات" شمالي حلب، وذلك بعد قصف طائرات نظام الأسد مواقع المعارضة السورية والجيش التركي قبل عدة أيام ما أدى إلى سقوط عدة شهداء بينهم ثلاثة جنود أتراك.وقالت المصادر لبلدي نيوز "باتت المنطقة المحررة من سوريا في ريف حلب الشمالي محمية اليوم من خطر طيران النظام، ويستطيع الثوار إسقاط أي طائرة للنظام في السماء"، مشيرة إلى أن ذلك يأتي في إطار تعزيز قدرات الثوار للتسريع في دخول مدينة الباب.وأضاف المصدر "يبدو أن نظام الاسد على وشك دفع ثمن عنترياته وتصرفاته الاستعراضية في الشمال السوري، فموضوع المنطقة العازلة أو الآمنة قد يصبح حقيقة بعد قصف قواته لتجمع للثوار المدعومين تركيا، فبعد قصف نبل من قبل طائرات مجهولة تبرأت روسيا منها وقالت أنها لم ترد عليها، يبدو أن الأمور تتطور أكثر في الشمال السوري". وكان الجيش التركي قال في بيان له يوم الأربعاء 26 تشرين الثاني الحالي، إن طائرات هليكوبتر يُعتقد أنها تنتمي لنظام الأسد أسقطت براميل متفجرة على عناصر بالمعارضة السورية تدعمها تركيا، في شمال سوريا، ما أسفر عن مقتل عدد من المقاتلين، وتعتبر هذه المرة الأولى التي يستهدف فيها طيران النظام عملية "درع الفرات" التي تسعى إلى طرد تنظيم "الدولة" و الميمن ريف حلب الشمالي.وكانت قوات المعارضة السورية قد طوقت مدينة الباب تمهيداً لاقتحامها وتحريرها من سيطرة التنظيم المتشدد، وذلك بعد ثلاثة أشهر على انطلاق عملية "درع الفرات"، بالتزامن مع استمرار الاشتباكات مع ميليشيا الـ "ب ي د" في القرى المحيطة.وأفادت وكالة الأناضول التركية الرسمية أن الرئيسان التركي رجب طيب أردوغان تحدث مع نظيره الروسي، فلاديمير بوتين، خلال اتصال هاتفي يوم السبت المستجدات الأخيرة في سوريا، وهو الثاني لهما بعد 24 ساعة فقط، وأضافت أن مصادر في الرئاسة التركية، أوضحت أن الاتصال الطرفان تبادلا الآراء والمعلومات حول الهجوم الذي استهدف جنوداً أتراك، الخميس الماضي، بمنطقة الباب، واتفق الجانبان على تسريع جهود إيجاد حل للأزمة الإنسانية في مدينة حلب.وكانت عملية "درع الفرات" قد انطلقت في 24 آب/أغسطس الماضي، وتمكنت من السيطرة على أكثر من 215 منطقة سكنية منذ إعلان بدء المعركة، وقتلت العشرات من تنظيم "الدولة".روابط ذات علاقةأربعة شهداء بقصف جوي على ريف حمصبدء عملية تهجير ثوار وأهالي مخيم خان الشيح باتجاه إدلبقصف جوي مكثف على ريف حماةالخارجية المصرية تنفى أي وجود عسكري في سوريا

آراء الأعضاء

مواضيع مميزة

انشر مواضيع واحصل على ربح فوري