شارك هذا الموضوع

الأفاعي

  • الكاتب hamdy
  • تاريخ اﻹضافة 2016-11-10
  • مشاهدة 6

الافاعيحيوان زاحف من ذوات الدم البارد يتبع رتيبة Serpentes ، رتبة الحرشفيات له جسم متطاول، مغطى بحراشف، ولا توجد له أطراف، أو أذنين خارجيتين، وجفون و حواف في جسمه، يعتقد أنها كانت تمثل أطرافه التي تلاشت.من آكلات اللحوم يتواجد منه 2700 نوع، في جميع القارات، عدا قارة أنتاركتيكا و تتواجد بمختلف الأطوال من 10سم للثعابين الصغيرة إلى عدة أمتار للثعابين الكبيرة، مثل الأصلة والأناكوندا التي قد يزيد طولها عن 7م.معظم أنواعها غير سامة، أما الأنواع السامة، فتستخدم السم بشكل أساسي لقتل الفريسة أو إخضاعها، إذ ان كمية قليلة من سم الثعبان كافية لإحداث أضرار شديدة للضحية أو التسبب بالموت للإنسان.الثعبان مثل سائر الزواحف جسمه مغطى بحراشف من مواد قرنية لكنه يختلف عنها بقدرته على سلخ الغطاء القشري لجسمه بالكامل بين حين وآخر، ويتركب الهيكل العظمي لمعظم الثعابين من الجمجمة والعمود الفقري والأضلاع ، قلة من الثعابين لا تزال توجد بها بقايا الحوض والأطراف.تتمتع فكوك الأفاعي بمرونة عالية ويحتوي الفك السفلي على أربطة مرنة إذ انها تتمدد لتسمح له بإبتلاع فرائس من مختلف الأحجام.العمود الفقري للثعبان يتألف من فقرات كثيرة لكنها بأي حال لا تقل عن 200 فقرة ولا تزيد عن 400 فقرة تشكل منها عدد فقرات الذيل نسبة ضئيلة بأقل من 20% من العدد الإجمالي للفقرات.فقرات الثعبان مرتبطة ببعضها جيدا وكل فقرة فيها برز يسمح بزيادة قوة العضلات ، لأنه يستخدم جسده في الحركة بدلا من الأطراف أما فيما يخص الذيل فذيله متماسك مع جسمه إذ أنه لا يتمتع بخاصية التخلي عن الذيل حين الضرورة مثلما تفعل بعض السحالي ومنها البرص على سبيل المثال.معظم الثعابين غير سامة ما يقارب 400 نوع تعتبر سامة ،وهي تلدغ فريستها بطريقتين:تلدغ فريستها بأنيابها السامة ،وهي انياب حاقنة يتواجد في كل منها ثقب صغير ،وعند انطباقها على الفريسة، تعمل هذه الأنياب كالإبرة الطبية ،وتحرر المادة السامة ،إلى دم الفريسة ،وثمة ثعابين سامة أخرى، لها أنياب ذات محور تنطبق للداخل ،عندما يكون فم الثعبان مغلق ،وعندما يفتح فمه، تعتدل هذه الأنياب متهيئة للدغ.الثعابين التي تمتلك أنياب سامة ثابتة، لا تلدغ وانما تعض ،لا سيما تلك التي تملك أنياب سامة ليست على شكل ابرة طبية وانما يتواجد في انيابها الخلفية شقوق طولية ،يمر عن طريقها السم للضحية هذه النوعية من الثعابين ،تحتاج إلى مسك الفريسة بأنيابها، فترة ،حتى تضمن مرور السم ،إلى جسم الضحيةهذه الثعابين نصف سامة ،و غير خطيرة على البشر ، يستطيع الإنسان التخلص من انيابها السامة بسرعة.

آراء الأعضاء

مواضيع مميزة

انشر مواضيع واحصل على ربح فوري