شارك هذا الموضوع

البرازيل تتوشح بالسواد و تعلن الحداد ثلاثة أيام ؛

       كتب لاعب فريق تشابيكوينسي البرازيلي، كليبر سانتانا، قبل إقلاع الطائرة التي استقلها مع رفاقه في الفريق من بوليفيا، عبارات توحي بأن اللاعب ودع أحباءه وكأنه علم بالمصير الذي ينتظره في هذه الرحلة.

       ونشر نجم أتليتكو مدريد السابق عبر حسابه على انستجرام صورة له وهو جالسًا بالطائرة قبل إقلاعها وكتب على هاتفه: "في كافة أطوار الحياة، سأظل أحبكم".

Image title


        ولقى سانتانا -عن عمر يناهز الـ35 عامًا- مصرعه في الفاجعة التي أسفرت عن مقتل 75 شخصًا آخرين ونجاة خمسة أشخاص، بينهم ثلاثة لاعبين من رفاق اللاعب، صباح اليوم الثلاثاء.

       أعلن الرئيس البرازيلي، ميشيل تامر، اليوم الثلاثاء الحداد في بلاده لمدة ثلاثة أيام، بسبب الكارثة الجوية، التي حلت بفريق تشابيكوينسي لكرة القدم في كولومبيا.

    وفي بيان رسمي، أعرب الرئيس البرازيلي عن أسفه لوقوع الحادث وعرض مساعدة الحكومة لأهالي الضحايا.

        وقال تامر: "في هذه الساعة المفعمة بالأسى، التي تحمل الحزن إلى العشرات من العائلات البرازيلية، نسخر جميع الوسائل من أجل مساعدة هذه الأسر وتقديم كل الدعم الممكن".

         وأضاف: "هيئة الطيران ووزارة الخارجية بدأتا العمل، الحكومة ستقوم بكل ما يمكنها من أجل تخفيف آلام عائلات وأصدقاء ضحايا المجال الرياضي والصحافة القومية".

        ومن جانبها، أعلنت حكومة إقليم سانتا كاترينا الحداد ثلاثة أيام، كما أفادت وزارة الخارجية البرازيلية أنها ستتواصل مع سفارتها في العاصمة الكولومبية بوجوتا.

         وكان نادي تشابيكوينسي قد تعاقد مع شركة لاميا البوليفية للطيران لنقل فريقه الكروي وبعض المشجعين والصحفيين إلى مدينة ميديلين الكولومبية، التي كانت من المقرر أن تستضيف غدا الأربعاء مباراة الذهاب لنهائي بطولة كأس سودامريكانا بين أتلتيكو ناسيونال الكولومبي ونظيره البرازيلي تشابيكوينسي، والذي تقرر إلغاؤها من قبل اتحاد أمريكا الجنوبية لكرة القدم "كونميبول".

آراء الأعضاء

الأوسمة

مواضيع مميزة

انشر مواضيع واحصل على ربح فوري