شارك هذا الموضوع

التليفزيون الإثيوبي يتهم القاهرة بدعم «الأورومو».. ودبلوماسيان سابقان: يشوه صورة مصر

  • الكاتب MY Dream
  • تاريخ اﻹضافة 2016-10-07
  • مشاهدة 5

انتقد دبلوماسيان مصريان سابقان، الخميس، بثالتليفزيون الإثيوبي لمقطع فيديو يظهر فيه مواطن مصري مجهول الهوية يعبر عن دعمه لمنظمة «الأورومو»المعارضة للنظام الإثيوبي. وقال الدبلوماسيان إنها «محاولة لتشويه صورة مص

وقال السفير أحمد حجاج، أمين الجمعية الأفريقية، إن نشر التليفزيون الإثيوبي لهذا الفيديو هو محاولة لتشويه صورة مصر، مضيفاً أن نفي الخارجية الرسمي خير دليل على عدم تورط مصر بدعم هذه الجبهة المعارضة.

من جانبه، أكد السفير محمد الشاذلي، مساعد وزير الخارجية الأسبق، أن المصري، الذي يظهر في الفيديو لا يمثل سوي نفسه، ولا يعبر عن مصر، وهو ما أكدته وزارة الخارجية،مشيراً إلى أن إثيوبيا تحاول أن تجد مبررا بأن مصر لها يد في الأحداث الأخيرة التي تقع على أرضها.

وتابع: «مصر أبدت حسن النية للجانب الإثيوبي وتعاملت مع ملف سد النهضة بحرفية شديدة، لذلك على الجانب الإثيوبي أن يدرك أن مصر لا تقف عائقاً أمام تقدمها».

وكانت وزارة الخارجية سارعت على لسان المتحدث الرسمي باسم الوزارة المستشار أحمد أبوزيد، نفي ما نقلته وكالة أنباء الأناضول التركية، الأربعاء، بشأن دعم مصر لـ«جبهة تحرير الأورومو» الإثيوبية المعارضة، مؤكدًا مبدأ مصر الثابت بعدم التدخل في الشؤون الداخليةللدول، لاسيما الدول التي تربطها مع مصر علاقات وروابط خاصة على المستويين الرسمي والشعبي مثل إثيوبيا.

واستنكر المتحدث باسم الخارجية محاولات بعض الأطراف التي وصفها بالمغرضة الوقيعة ودس الفتنة بين البلدين، مسترشدًا بما شهدته الفترة الأخيرة من تقارب وازدهار في العلاقات الثنائية بين البلدين على جميع المستويات، ومؤكدًا أن حكومة وشعب مصر يتمنيان دومًا لدولة إثيوبيا الشقيقة الاستقرار والرخاء.

و«الأورومو» هي جماعة عرقية تتواجد في إثيوبيا وشمال كينيا، وأجزاء من الصومال، ويبلغ عددها 30 مليون نسمة موزعين على جميع أنحاء العالم، ويشكلون واحدة من أكبر العرقيات في إثيوبيا، بحوالي 34.49% من عدد السكان وفقا لتعداد عام 2007.

ر»

آراء الأعضاء

مواضيع مميزة

انشر مواضيع واحصل على ربح فوري