شارك هذا الموضوع

الثلاثاء القادم .. عاصفة ثلجية تضرب مصر والسعودية والاردن!

  • الكاتب MY Dream
  • تاريخ اﻹضافة 2016-11-07
  • مشاهدة 7

فى تغير مناخى مهم ،تضرب الثلاثاء القادم، عاصفة ثلجية، عدة مناطق واسعة في الشرق الأوسط، تشمل مصر والمملكة العربية السعودية والاردن وفلسطين ولبنان وسوريا ،وتستمر حتى نهاية الأسبوع، وفقا لما أعلن عنه مرصد عالمي للأرصاد.

وفى نفس السياق ،أضاف المرصد وفقا لـ”فرانس 24″، إن "الثلوج ستتساقط فوق المناطق التي ترتفع أكثر من 500 متر عن سطح البحر، خاصة مساء الأربعاء ويوم الخميس، في الأردن وفلسطين ولبنان وسوريا، ومن المتوقع أن تطال الثلوج مناطق في شمال السعودية، ومرتفعات سيناء شمال مصر”، ومن المتوقع أن تكون الأردن وفلسطين أشد البلدان تأثرا بالعاصفة.

وفى سياق متصل ،أكد عضو فريق "طقس الخليج” محمد السفري، أن "النماذج والموديلات الطقسية تشير بتأثرنا بمنخفض جوي حركي في طبقات الجو العليا، تنشط من خلاله الرياح الجنوبية المثيرة للأتربة والغبار، سببه -بأمر الله- جثوم مرتفع جوي ضخم على القارة الأوروبية؛ مما يسمح للضغط المنخفض بالنزول للجزيرة العربية بشكل مميز، وتعمق أكثر من شرق القارة الأوروبية، ويتوغل بشكل جميل”، مبيناً أنه "متوقع -بإذن الله- أن يسود الاستقرار على القارة الأوروبية بسبب جثمان المرتفع العملاق.

وكذالك فقد قدّم السفري لـ”سبق” ملخص الحالات المناخية من بداية التقلبات الجوية حتى نهايتها، قائلاً: "هذه التقلبات تهيئ للجزيرة العربية نزولات متتالية وحالات من عدم الاستقرار متتابعة ومميزة يترافق مع نزول كتلة هوائية باردة تُخفض درجات الحرارة ثم تعاود الدرجات بالارتفاع، وتكون الأمطار -بإذن الله- ذات طابع رعدي، في الغالب نظراً لنشاط وتفاعل منخفض البحر الأحمر مع النزول المتوقع بإذن الله”.

وأردف: "لذلك متوقع -بمشيئة الله تعالى- أن تتأثر منطقة تبوك والمدينة ومكة والجوف والحدود الشمالية وحائل ثم القصيم والرياض والشرقية، كما تمتد الفرصة للمرتفعات الجنوبية الغربية، خاصة تهامة السراة والقطاع الساحلي الغربي من المملكة، بحالة من عدم الاستقرار بسبب وصول موجات علوية من الضغط المنخفض يتفاعل معها المنخفض الحراري ينتج عنها هطول أمطار متوسطة إلى غزيرة على مناطق متفرقة منها بإذن الله”.

وذكر: "بداية الحالة بمشيئة الله تعالى من ليلة وفجر الاثنين حتى نهاية الأسبوع، ومن المميزات للحالة القادمة -بمشيئة الله تعالى- هو احترار عالٍ لمسطح البحر الأحمر، وهذا كفيل بتكون سحب رعدية قوية (للسواحل) بإذن الله، وأيضاً تفاعل المنخفض الحراري الرطب، مما يجعل الأمطار ذات طابع رعدي بحت، بإذن الله”.

وساق قائلاً: "المناطق المتوقع تأثرها بالحالة بمشيئة الله يوم الاثنين تتهيأ الفرصة لهطول أمطار غزيرة، وحالة كسير -بإذن الله- على سواحل منطقة تبوك، تشمل ضبا والوجه وأملج وسواحل المدينة المنور، تشمل ينبع وتتقدم للمناطق الداخلية للمنطقة، إضافة إلى الحدود الشمالية والجوف، وتنتقل لاحقاً لمنطقة حائل”.

وقال: "يوم الثلاثاء تتقدم حالة الكسير الساحلي لتؤثر على بقية سواحل المدينة وسواحل ومرتفعات منطقة مكة، بما فيها رابغ وجدة ومكة وثول والشعيبة والطائف وشرق هذه المناطق، والفرص مهيأة لليوم نفسه للمنطقة الشمالية الشرقية حفر الباطن ورفحاء وتوابعهما، وتستمر الفرص لليوم نفسه لأجزاء من منطقة حائل”.

وأضاف: "الأربعاء تمتد الحالة لتشمل السواحل الجنوبية من المملكة وشرقها ناحية تهامة والمرتفعات الجنوبية الغربية الخميس، والجمعة أفضل، والقصيم وأجزاء من شمال وغرب منطقة الرياض، ويوما الخميس والجمعة تشير النماذج لعودة الحالة من جديد بمسمى "حالة ارتدادية”، وهي حتى الآن ليست ثابتة، وفي حال ثباتها ستمتد لتشمل المناطق الداخلية، وقد تؤثر على أجزاء من الرياض والشرقية وأجزاء من المرتفعات الجنوبية الغربية، إضافة إلى التهم والسواحل بإذن الله”.

واختتم: "نهيب بالجميع أخذ كامل الحيطة والحذر في حال هطول الأمطار، وعدم المجازفة وعبور الأودية والتعرض للسيول، ونسأل الله أن تكون أمطار خير وبركة”.

آراء الأعضاء

مواضيع مميزة

انشر مواضيع واحصل على ربح فوري