شارك هذا الموضوع

بلاغ لنيابة أمن الدولة العليا ضد ليليان داوود

ليليان داوود


تقدم سمير صبري المحامي ببلاغ لنيابة أمن الدولة العليا ضد ليليان داوود الإعلامية اللبنانية السابق ترحيلها وطلب منعها من دخول البلاد،يتهمها بالتحريض على اثارة الفتنه وزعزعة استقرار البلاد.
وجاء البلاغ على سند من القول يفيد أن: " ليليان داوود كانت تعمل إعلامية على قناة أون تي 
في وانتهى تعاقدها مع هذه القناة وأصبح وجودها على الأراضي المصرية لا يصادف صحيح القانون وعلى ذلك أصدرت السلطات المختصة قرارا بترحيلها خارج البلاد إلا أنها استمرت في التطاول على مصر ورئيسها وشعبها من الخارج وكانت تنشر على شبكات التواصل الاجتماعي تحريضا كان آخرها تحريضها للأقباط على الكنيسة بخلاف إحداث فتنة داخل المجتمع حيث كتبت قائلة: "إذا أرادت الكنيسة أن تنأى بنفسها عن الانتقادات السياسية فالأولى أن لا تكون جزءا منها".
وأضاف في البلاغ: لما كان ذلك وكان من الثابت أن مسلك ليليان داوود جاء مسلكا تحريضيا مخالفا 
للقانون بغية إحداث الفتنة بين أبناء الوطن الواحد والتحريض على الدولة وصولا لقيامها بنشر أخبار كاذبة هادفة من ذلك زعزعة الأمن والاستقرار مما يحق معه للمبلغ التقدم ببلاغه هذا ملتمسا إصدار الأمر بإدراج اسمها على قوائم الممنوعين من دخول الأراضي المصرية والتحقيق في الواقعة.

آراء الأعضاء

مواضيع مميزة

انشر مواضيع واحصل على ربح فوري