شارك هذا الموضوع

تحطم طائرة برازيلية كانت تقل 81 شخصًا بينهم لاعبو فريق كرة قدم برازيلي ونجاة 5 أشخاص ومضيفة الطائرة

https://youtu.be/SvjsYFM6osAتحطم طائرة برازيلية كانت تقل 81 شخصًا بينهم لاعبو فريق كرة قدم برازيلي

 العرب اليوم - تحطم طائرة برازيلية كانت  تقل 81 شخصًا بينهم لاعبو فريق كرة قدم برازيلي

لاعبو الفريق البرازيلي قبل صعودهم الطائرة
بوغوتا - كارلا ابو شقرا

أعلنت السلطات الكولومبية، الثلاثاء، سقوط طائرة تقل 81 شخصًا، بينهم لاعبو فريق برازيلي لكرة القدم، وذلك خلال توجهها إلى مطار "خوسيه ماريا كوردوفا" في ميديلين الدولي في كولومبيا. وكشفت وسائل إعلام كولومبية عن وجود ناجين من تحطم الطائرة البرازيلية.

وذكرت إدارة المطار، في تغريدة على صفحتها في موقع التواصل الاجتماعي تويتر، أن الطائرة أقلعت من بوليفيا، دون أن تشير إلى سبب الحادث وعدد الضحايا. وأشارت وسائل إعلام محلية إلى أن أعضاء نادي "تشابيكوينسي ريال" كانوا على متن الطائرة، مضيفة أن الفريق كان سيلعب نهائي كوبا أميركا للأندية أمام أتلتيكو ناسيونال الأربعاء في ميديلين.

وأضافت هيئة الطيران المدني الكولومبية، أن رجال الإنقاذ ينقلون ناجين من موقع التحطم. وكان فريق شابيكوينسي لكرة القدم ضمن 72 راكبًا على متن الطائرة، فضلًا عن طاقم من تسعة أفراد. ولاحقًا، أعلنت السلطات الكولومبية أن 6 أشخاص فقط نجوا من الحادث. وتحطمت الطائرة، التي كانت تنقل الفريق البرازيلي للمشاركة في نهائيات البطولة الإقليمية (كوبا سود أميركانا)، وهي في طريقها إلى مطار ميديلين الكولومبي.

وذكر عمدة ميديلين فيدريكو غوتيريز، أنه من الممكن أن يكون هناك ناجين، وأضاف العمدة متحدثًا لإذاعة محلية أثناء توجهه لموقع الحادث، وهي منطقة جبلية، أن الطائرة تحطمت قبل منتصف الليل بالتوقيت المحلي.

وأوضح أن سبب التحطم غير معروف حتى الآن. من جهته، أكد مطار المدينة تحطم الطائرة التي غادرت من سان باولو وتقل الفريق للعب في نهائي سود أميركانا ضد أتليتيكو ناسيونال. وكتب مسؤولو مطار خوسيه ماريا كوردوفا في المنطقة على تويتر "نؤكد أن الطائرة المسجلة تحت رقم سي بي 2933 كانت تقل فريق تشابيكوينسي ريال. يبدو أن هناك ناجين".

وأظهرت لقطات مسجلة بثت على الإنترنت لحظات ما قبل إقلاع طائرة كانت تقل فريق تشابيكوينسي البرازيلي من مطار ساوباولو، والتي أعلن لاحقا عن سقوطها وعلى متنها 81 شخصًا، الثلاثاء.

وبينت اللقطات المسجلة عددًا من لاعبي الفريق البرازيلي في صالة المطار يتجاذبون الحديث سويًا قبل استقلال الطائرة المتجهة إلى مطار خوسيه ماريا كوردوفا في ميديلين بكولومبيا. وأعلنت السلطات الكولومبية، الثلاثاء، عن سقوط الطائرة وعلى متنها لاعبي الفريق البرازيلي لكرة القدم، بعدما أقلعت من بوليفيا، دون أن تشير إلى سبب الحادث وعدد الضحايا.

وأكدت وسائل إعلام محلية إلى أعضاء فريق تشابيكوينسي كانوا على متن الطائرة، مضيفة أن الفريق كان سيلعب نهائي بطولة سود أميركانا للأندية أمام أتلتيكو ناسيونال، الأربعاء، في ميديلين. وقرر اتحاد أميركا الجنوبية لكرة القدم "كونميبول" تعليق المباراة النهائية في أعقاب الحادث.

ا f

آراء الأعضاء

مواضيع مميزة

انشر مواضيع واحصل على ربح فوري