شارك هذا الموضوع

ترامب يحاول احتواء تداعيات تصريحاته البذيئة ضد النساء

  • الكاتب marshoud
  • تاريخ اﻹضافة 2016-10-08
  • مشاهدة 5
وضع المرشح الجمهوري للانتخابات الأميركية دونالد ترامب نفسه في مأزق يهدد فرصته بالفوز بعد التصريحات البذيئة التي أدلى بها حول النساء رغم اعتذاره عنها، لكنها أثارت اشمئزاز شخصيات بارزة فيالحزب الجمهوري، وسارعت منافسته الديمقراطية التي تتقدم عليه في استطلاعات الرأي إلى استثمارها لاستمالة الناخبات.

وفي محاولة منه لاحتواء تداعيات تصريحاته البذيئة حول النساء، سجل ترامب شريط فيديو وزعه على الصحافة قال فيه "كنت مخطئا.. أعتذر، الناس الذين يعرفونني يعلمون أن هذا ليس أنا"، مضيفا أنه تغيّر.

وتابع "قلت حماقات، لكن هناك فرق بين الكلام وأفعال آخرين"، متهما الرئيس السابق بيل كلينتون زوج منافسته هيلاري كلينتون بأنه "أساء فعليا معاملة نساء، وهيلاري قامت بمضايقة ضحاياه ومهاجمتهن وإهانتهن وتخويفهن"، مضيفا أن بيل كلينتون قال له "ما هو أسوأ من ذلك بكثير على ملعب للغولف".

والتصريحات التي اعتذر عنها ترامب تضمنها تسريب تسجيل فيديو له يعود إلى عام 2005 يدلي فيه بكلام بذيء ينم عن سلوك مهين للنساء، حيث قال متحدثا إلى مقدم برامج في التسجيل الذي تم من دون علمهما أثناء وجودهما في حافلة قبل برنامج تلفزيوني "حين تكون نجما، يدعنك تفعلها".

واستخدم ترامب في التسجيل كلاما فاضحا ويسمع صوته في شريط الفيديو بوضوح وهو يسوق وصفا صريحا لمحاولته إغواء امرأة، رغم علمه أنها متزوجة. وحصلت صحيفة واشنطن بوستعلى الفيديو ولم ينف ترامب صحته. 

هيلاري كلينتون تدعو نساء أميركا للحؤول دون وصول ترامب للرئاسة (رويترز)

ونأى العديد من كبار شخصيات بالحزب الجمهوري على الفور بأنفسهم عن المرشح، وفي طليعتهم رئيس مجلس النواب بول راين الذي أبدى "اشمئزازه" من الكلام الوارد في الفيديو. وقال ريان أيضا إن ترامب لن يحضر إحدى فعاليات الحملة الانتخابية كانت مقررة اليوم السبت في منزله بولاية ويسكونسن. 

كما أدان رئيس الحزب الجمهوري رينس بريبس تصريحات ترامب وحتى كيليان كونواي رئيسة حملة ترامب قالت إن التصريحات "لا تغتفر" وإنه يحتاج أن يشرح للأميركيين أنه ليس الشخص الذي كان عليه قبل 11 عاما. 

وأضافت أن الشعب الأميركي غفر لبيل كلينتون بعد فضيحته الجنسية، التي اتهم بسببها بالتقصير، مشيرة إلى أن ترامب "لم يترشح لمنصب الرئيس في عام 2005 لقد كان جزءا من عالم مختلف". 

ووصف جيب بوش على موقع تويتر هذه التصريحات بأنها تستحق التوبيخ. 

من جانبها حثت هيلاري كلينتون النساء في الولايات المتحدة على منع منافسها ترامب من الوصول إلى البيت الأبيض بعد الكشف عن شريط الفيديو الذي أدلى فيه بتعليقات بذيئة عن المرأة وتفاخر خلاله بقدرته الجنسية.

وكتبت كلينتون في تغريدة لها "هذا أمر مثير للاشمئزاز، لا يمكن أن نسمح لهذا الرجل أن يصبح رئيسا". وفي تغريدة أخرى قالت "النساء لديهن القدرة على وقف ترامب".

ويأتي الكشف عن هذا الشريط قبل ساعات من المناظرة التي يخوضها ترامب ضد منافسته الديمقراطية هيلاري كلينتون غدا الأحد. وأظهر مسح لرويترز-إبسوس صدر أمس أن كلينتون تتقدم على ترامب بخمس نقاط مئوية بين الناخبين المحتملين، وهي تقريبا نفس النسبة التي تتقدم بها على ترامب منذ عدة أسابيع.


آراء الأعضاء

مواضيع مميزة

انشر مواضيع واحصل على ربح فوري