شارك هذا الموضوع

تعلم تحريك الأشياء عن بعد دون لمسها

موضوعنا اليوم سيكون على قدرة Telekinesis و سيكون بحث طويل و ممتع لتعرف على هذه القدرة العجيبة و التي تختبأ داخل كل واحد منا في انتظار الظهور لمن يوليها الإنتباه و الإهتمام.

أترككم مع الموضوع

التليكينسيس الطاقة الطبيعية

قدرة التحريك الذهني أمر طبيعي جدا ويحدث لدينا جميعا، القدرة على أداء التحريك الذهني هي مجرد مسألة قدرة على التعلم. وهي تعتبر قدرة تابثة في جدور الدماغ ، فالعديد من الأبحاث تأكد أن هناك نشاط جد مرتفع في اللحاء الدماغي، فكل ما نصطلح عليه بغير طبيعي أو خارق للعادة يحدث في داخلنا ( من خلال عقلنا الواعي و الباطن )، ( الدماغ و المخ ).

ما هو التحريك الذهني؟

التحريك الذهني هو القدرة على تحريك شيئ ما من مكان إلى مكان أخر بإستخدام قوة العقل على المادة ( تسليط الطاقة الناتجة من العقل على المادة ). و إن كان بعض الناس يعتبرها ممارسات غامضة و مريبة، و هذه النظرية خاطئة كليا ( إذا استثنينا السحر و تسخير الجن للقيام بذلك)، و لا يسعني إلى إعطاء و جهة نظري وهي أننا "في إعتقادي" و لدنا جميعا بهذه المهارة أو القدرة و غيرها كثير. و هي ملازمة لنا علمنا ذلك أو لم نعلمه، كالمشي، التكلم، التنفس، نحن بكل بساطة أهملنا قدراتنا و مهاراتنا مند أول يوم و لم نفكر في البحث عنها و تطويرها.

النظرية المشتركة (في الكينيسيس) الخاصة بالطاقة تقول أن الطاقة الصادرة من الإنسان ( الكهربية أو المغناطيسية ) هي فعلا كثيفة بما فيه الكفاية لدفع أو سحب شيئ ما أو إستدراجه لمكان ما.

معظم الناس كان لقائهم أو تعرفهم على التليكينيسيس عرضي حيت يقع أمر غامض كإسقاط أو تحريك شيء ما في الغرفة، ظواهر غريبة تحدث تلقى على عاتق الأشباح الضاجة أو جن البيت، في حين يكون هذا الشخص قد استعمل قدرته على التحريك بعفوية منه دون إدراك ذلك.

يمكن لكل شخص الإستفادة من هذه السلطة القوية على المادة و التحكم فيها كما شاء.

نظرية على التحريك الذهني

التليكنيسيس هي فعلا قدرة مذهلة عندما نفكر بها و هي موهبة خصة فئة قليلة من الناس.

بل على العكس تماما فهي قدرة نمتلكها نحن جميعا، و الفرق بيننا و بينهم أنهم علموا بها و طوروا استخدامها و نحن لا. في الحقيقة، نحن جمعا نملك قدرات نفسية مدهلة.

سأشرخ ذلك ليتضح الأمر أكثر، كل شخص منا يملك عقل، بطبيعة الحال، و من قال غير ذلك فهو شخص غير سوي. ومع ذلك ، فإننا لا نستخدم كامل الدماغ ، بل لا نستخدم أفضل جزء منه، و نحن نستخدم بعض الأجزاء أكثر من غيرها. بعض الناس يستمتع بالفن، و البعض الأخر بالرياضيات و الأرقام، المنطق، الكتابة، الرقص، ...إلخ. جميع هذه الأنشطة نقوم بها باستخدام جزء مختلف من الدماغ. مثل القدرات النفسية، فنحن نستعمل جزء من قدراتنا النفسية لكن ليس بكل طاقتها و قوتها. أكيد أن بعضا منا حدث له أمر غريب كأن يعرف بحدوث أمر ما قبل حدوثه، أو يمكنه التكهن بنتائج أفضل من معظم الناس، أو يتفرس في شخصية الشخص اللذي تعرف عليه توا و يعرف هل هو طيب أو شرير و غير ذلك، كل هذه الإستخدامات هي نتاج قدرتك النفسية الهائلة و التي تجهل عنها الشيئ الكثير.

تماما مثل الدماغ، يمكننا إستعمال الأجزاء المعطلة عن العمل، فالفنان يمكنه تعلم الرياضيات إن أراد ذلك و اشتهد فيه. بنفس الطريقة، يمكنك تعلم التليكنيسيس بالتدريب الصحيح و التوسع في قدراتك النفسية الطبيعية.

الشيئ الوحيد اللذي يجعلك غير قادر على التحكم في هذه الهبة، هو عدم تقتك بنفسك. تماما كالطفل اللذي يقول ( لا أستطيع تعلم الرياضيات، إنه أمر مستحيل )، إذا لن يتعلم شيئ بخصوص الرياضيات. كذلك الشخص اللذي يقول ( لا أستطيع إستخدام التليكنسيس، لا أستطيع الحصول على هذه القدرة)، لن يحصل على شيئ و لن ينمي قدراته. كما يقال أنت عدو نفسك الأول "النقد الهادم" ، إذا توقف حالا. و ثق بنفسك و القدرات النفسية سوف تأتي إليك الواحدة تلوى الأخرى.

كيفية القيام بالتحريك الذهني

إذا أردت تجربة تحريك الأشياء عن طريق قدرتك الذهنية فيجب عليك أن تكون هادئ و صافي الذهن و لديك قدرة التركيز على الجسم المراد تحريكه و لاشيئ غيره، بعض الأشخاص يقومون بالتأمل قبل البدأ بالتمرين لكي يحصلوا على الصفاء و التركيز.

يجب تكريس الكثير من الوقت لأنها قد تأخد منك وقتا طويلا قبل أن تتمكن من التحكم بهذه القدرة الرهيبة، و في نظري يجب خوض التجربة لأن نتائجها ستبهرك في النهاية.

فكر في الجسم المراد تحريكه مرارا و تكرارا و لا تفكر في شيئ أخر غيره هو و الهدف المنشود منه، إفعل ذلك و أنت في حالة إسترخاء و راحة و كرره يوميا، بعد مرور بعض الوقت ستلاحظ النتائج.

و على ضوء ذلك فأسهل الأمور هو البدأ بالأجسام الخفيفة كالقلم و دحرجته على الطاولة لكن أسهل شيئ هو البدأ بقطعة من الورق، أو عود تخليل الأسنان بوضعه في كوب ماء، أو جعل لهب الشمعة يشتعل في اتجاه معين، أو و ضع ريشة في زجاجة.

تشكل الطاقة بالعقل

هي طريقة تستخدم غالبا لتشكيل كرات PSI، و هي أيضا طريقة لتعلم تشكيل الكرات، شكل براحة يديك شكل كأس و تخيل أن هناك حنفية من طاقتك تصب بين يديك، تملئ يديك و تتحول إلى كرة، قد لا ترى كرة الطاقة هذه فلا تقلق لأنها ربما ما زالت ضعيفة و تحتاج للمزيد من التدريب، إذا قمت بتشكيل كرة الطاقة فإنتبه ليديك فستشعر بالحرارة و الإرتعاش فيهما من وقت لأخر لذلك لا تقلق فهذا أمر طبيعي بسبب تدفق الطاقة إليهما، كرر عملية تشكيل كرة الطاقة في كل وقت إلى أن تصبح قادر على رأيتها عند ذلك يمكنك التحكم بها بأن تغير لونها أو شكلها ...إلخ، وستفعل كل ما تأمرها به.

دروع الطاقة تصنع بنفس الطريقة و تستطيع برمجتها على حسب إرادتك.

هي تغير إتجاه أو حركة الأشياء المادية عن طريق الطاقة الناتجة من العقل وحدها. و يطلق عليها أيضا إسم ( psychokinesis) (PK). مثال على ذلك Uri Geller اللذي استطاع كسر أشياء من الحديد فقط عن طريق التركيز و توجه الطاقة الناتجة إليها، و قد أحدث صدا كبير في الأوساط المهتمة بهذا العلم.

( تم ذكر هذه الشخصية لأنه أول من لفت الأنظار لهذه القدرة و أدخلها جهاز الإعلام التلفزيزني، غير أن التجارب المختبرية أكدت أنه لا يملك أي قدرة بل كان يقوم بخدع كما يفعل سحرة المسارح، و بقي الجدل قائم حوله في الأوساط العلمية حتى الأن بين مؤيد و مشكك، يجدر الذكر أنه قد لقي تأيد كاسح من قبل الجمهور ).

وقد جاء Telekinesis ليشرح بعض الظواهر الغريبة التي كان يعتقد أنها تحدث بسبب الأشباح و الجن.

من أين نبدأ

قبل البدأ هناك بعض الأمور التي تحتاج التعرف عليها قبل البدأ بتعلم التحريك عن بعد. لذلك سأناقش العقبات التي يجب التغلب عليها ويجب عليك ممارسة التمارين.

الشك

هذه القدرة موجودة و حقيقية، و كثيرمن الناس يستخدمونها، وفي كل وقت و زمان. وهي هبة من الله بها على جميع البشر. ضع في ذهنك أن الشك يشبه الجدار الحائل بينك و بين تعرفك على قدراتك التي سخرها الله لك، لذلك تسلق هذا الجدار و دعه خلف ظهر لست بحاجة لشك في البحث عن الحقيقة، خاصة إذا تعلق الأمر بقدراتك الذهنية.

المنطق

حسنا، أنت تعيش في عالم عملي، ومن الطبيعي محاولت إعطاء شروح منطقية لما يحصل. لاتهتم، ضع كل هذه المفاهيم و الشروح العلمية جانبا، و عندما تتمكن من هذه القدرة سترى ما مدى سخافة المنطق. و ستعلم أنه لا يجب أخد الأمور من نظرة المنطق

وحدها .

نقاء القلب

لماذا تريد إكتساب قدرة تحريك الأشياء عن بعد؟

عند الإجابة يجب أن تكون نواياك طيبة و إيجابية و سريرتك نقية. إذا كنت تريد ذلك لإيذاء الناس أو التباهي أما الأصدقاء أو النصب بها على الناس من أجل الثراء السريع فلن تذهب بعيدا مع ذلك لأنها ستخدلك في أول فرصة. إجعلها تحديا بينك و بين نفسك، إجعلها هدفا لتعرف على قدرة الله في خلقه " في أنفسهم ألا بيصرون ".

التأمل

يجب عليك التأمل. إعتبره شرط بيننا لن يأخد من وقتك الكثير نصف ساعة في اليوم كافية على أن تواضب عليها يوميا، فالتأمل هو المفتاح لتحضير الذهن لكتساب قدرة التحريك و قدرات أخرى كثيرة سنتطرق لها في مواضيع أخرى إن شاء الله.

حسن قدراتك في التحريك عن بعد

قد يحصل أن تسمع البعض يقول " لقد حاولت و حاولت لكي أتعلم التحريك عن بعد لكني لم أنجح " نفس الشيئ يحصل للجميع، في اعتقادهم أنهم بالتمرن لمدة أسبوع هو كاف بل هو وقت طويل، و يتناسون أنه يجب الصبر و المثابرة للحصول هذه القدرة الربانية. فالبعض لزمهم شهور و أخرون سنوات حتى استطاعوا التحكم في هذه القدرة.

لكن سأضع لك طريقة توصلك لمبتغاك في ظرف أسبوعين ما عليك إلا تتبع الطريقة و المثابر على التمارين.

- تأمل يوميا لمدة نصف ساعة أو ربع ساعة إن كنت من الأشخاص المشغولين.

- حاول تحريك شيئ ما مرة واحدة في اليوم على الأقل أو مرتين إن أمكن لمدة 30 إلى 60 دقيقة.

- إتخد طريقة واحدة لتمرين مدة أسبوع على الأقل و إن لم ترى نتائج سارة غيرها بطريقة أخرى.

- كن مرتاح، بدل أن تأخد الأمر بجدية إعتبرها تجربة أو لعبة تقوم بها، لأن ذلك لن يأخدك لأية نتيجة.

- لا تستسلم بسهولة حاول و حاول إلى أن تنجح.

- لا توحي لنفسك بأنك لا تستطيع القيام بذلك، بل تستطيع ثق بذلك.

ما يمكنك فعله ب Télékinésie

مع هذه القدرة القوية يمكنك

- تحريك الأشياء (مجلات، كؤوس، ...إلخ).

- طي الأشياء (ملاعق، شوك، أقلام، ...إلخ).

- يمكنك صناعة كرات الطاقة و رميها.

و حين يتقدم مستواك يمكنك

- إغلاق النوافد المفتوحة.

- إغلاق الأبواب.

- إنارة الأضواء.

- رمي الأشياء في تجاه الناس أو تجاه أخر.

من يمكنه القيام ب Télékinésie

قد تتسائل مع نفسك الأن و تقول من يستطيع القيام بكل هذا ؟

سأجيبك أنا عن سؤالك هذا و بكل بساطة.

أنت نعم أنت.

لطريقة الأولى: التوحد مع المادة

ركز نظرك على قاعدة لهب الشمعة ( ليس اللهب بذاته، يمكنك الرمش بعينيك ) ركز نظركو دخل في حالة تأمل لاحظ تحركات اللهب و رقصاته، تخيل أن اللهب إرتبط بك و اتحد معك و أصبح عضو زائد لديك، أحس به و اقنع نفسك أنك تستطيع تحريكه بسهولة كما تحرك يدك أو رجلك، إستمر في التركيز و الملاحظة، وعندما تحس أنه أصبح عضو منك، حاول تشكيله، بأن تجعل اللهب ظخم أو طويل أو متوهج أو تابث بدون حراك ...إلخ. قم بهذا التمرين مدة 5-10 دقائق.

الطريقة الثانية: التخيل

مع هذه الطريقة يمكنك فقط التخيل، إذا أردت أن تجد مكان خال لسيارتك أما باب المركز التجاري اللذي يكون عادة شديد الإزدحام. (قانون الجذب) ماعليك سوى تخيل مكان فارغ في الجهة اليمنى لباب المركز التجاري قبل أن تخرج من منزلك. أنت تبحث عن شيئ مميز تخيل ذلك و قد وجدته و أنت مسرور و فرح. لينجح التخيل يجب أن تقوم بتحديد ما تريد بكل دقة و أن تكون مبدعا في تخيله، إن كنت بحاجة له تأكد من أنك ستحصل عليه. و إن لم يحصل فذلك راجع لأنك لست بحاجة شديدة له أو أنه سيأتي على المدى البعد في ظروف أحسن مما أنت عليها الأن.

الطريقة الثالثة: الدفع عن طريق الطاقة

لتنفيد هذا التمرين قم بوضع بالون أو كرة على أرض منبسطة و غير متعرجة ثم قم بتشكيل كرة الطاقة بين يديك. ومن خلال كرة الطاقة المشكلة بين يديك قم بدفع البالون أو الكرة دون أن تلمسها بيدك.

تحريك شيئ صغير

1- قم بشحن جسمك بالطاقة

2- ضع حجر صغير أمامك

3- ركز نظرك على الحجر اللذي أمامك

4- أغلق عينيك و تخيل الحجر أمامك

5- تخيل أن طاقتك تمتد لتتحد مع الحجر

6- ركز على تحريك الحجر لليمين عن طريق قوة العقل

7- ركز على تحريك الحجر لليسار عن طريق قوة العقل

8- ركز على إعادة الحجر للوسط

9- ركز على الحجر لتحريكه للخلف ( بعيدا عنك )

10- ركز على الحجر لتحريكه نحوك

11- قم بفتح عينيك

ملاحظة: للقيام بالمرحلة 6 إلى 10 تحتاج لبعض الوقت، و يمكنك تغير الحجر بشيئ صغير أخر حسب رغبتك.

وبنفس الطريقة يمكنك التحكم في تحريك الأشياء الكبيرة لكن بعد إتقان تحريك الأشياء الصغيرة.

تشكيل كرة الطاقة

صنع كرة الطاقة هي القدرة على تشكيل الطاقة عن طريق العقل، فالطاقة من السهل التحكم بها و تشكيلها عكس الأشياء المادية.

وهذا تمرين مهم للمبتدئين:

التمرين الأول

ضع يديك وجها لوجه (الكف بتجاه الأخر)، أغلق عينيك و استرخي. ركز على الفراغ الموجود بين يديك و تحسس الطاقة التي تنشأ بينهما، حاول تعزيز هذا الإحساس بتخيل الكرة تزداد حجما و قوة.

إذا لم تكن تحس بالكرة بين يديك إبدأ بإبعاد يديك أو تقربهما ببطئ إلى أن تحس بالطاقة، قد تكون على شكل و خز في العين الثالثة أو نتمل في أطراف الأصابع.

التمرين الثاني

إجمع يديك و شكلهما على شكل كأس و قم بإغماض عينيك، إجعل دراعيك في وضعية مريحة لك مع الإحتفاظ بالعينين مغلقتين. دع الطاقة تتدفق بين يديك لا تنزعج إذا لم ترى الكرة فقط زودها بالطاقة وعندما تصبح الكرة مكتملة ستحس برعشة في يديك (قد تتمكن من رأيت الكرة ) الأن قم برميها على شيئ ما و راقب ماذا سيحصل.

يفية بناء المهارات الخاصة بك telekinetic

أي شخص يمكنه تحريك الأشاء عن طريق قوة العقل، وهذا التمرين سيساعدك على تطوير و صقل هذه القدرة .

الأدوات التي ستحتاجها في هذه التجربة

- قنينة زجاجية مع غطاء معدني

- خيط أسود رقيق المستعمل في الحياكة

- صمغ (المستعمل في لصق الأشياء)

- عود ثيقاب

- إبرة خياطة صغيرة

طريقة الصنع

- قم بغسل القنينة و دعها تجف

- إقطع رأس عود الثيقاب

- قم بإدخال الإبرة في وسط عود الثيقاب بشكل لولبي حتى لا ينكسر

- إدفع الإبرة إلى النصف بحيث يصبح عود الثيقاب في منتصف الإبرة و الإبرة في منتصف عود الثيقاب

- خد الخيط و قسه بحيث يصل من غطاء الزجاجة إلى منتصف الزجاجة و من ثم إقطعه

- قم بلصق طرف الخيط في وسط غطاء الرجاجة

- قم بلصق الطرف الثاني للخيط في عود الثيقاب في نقطة إلتقائه مع الإبرة

- دع الصمغ حتى يجف

- ضع عود الثيقاب و الإبرة و الخيط في الزجاجة و أحكم إغلاق الغطاء

القنينة يجب أن تكون في النهاية مشابهة لرسم أعلاه

طريقة الإستعمال

- ضع القنينة على الطاولة

- قف أو إجلس أمام الطاولة لكن دون لمسها

- ضع يديك حول القنينة و الأكفف متقابلة و تكون اليدين على بعد 3 إنشات و تكون على مستوى الإبرة

- تنفس بعمق و ضع تركيزك على الإبرة

- حرك يديك دهابا و إيابا متخيلا خيوطا من الطاقة تتجه إلى الإبرة و تقوم بتحريكها

ملاحظة:لا يتعدى هذا التمرين 20 دقيقة في اليوم، إذا أحسست بألم في الرأس أوقف التمرين، أوجاع الرأس و الأدن عادة ما تزول بسرعة، لا تتوقع ظهور نتائج سريعة عليك بالمثابرة، أحسن النتائج تظهر ليلا قبل النوم.

حني و لوي الأشياء

لتمرين الأول

- جد الأداة المفضلة لديك

- أمسك بالأداة بيدك أو كلتا يديك و انت في وضع مرتاح

- إجلس بهدوء، تنفس بارتياح و استرخي

- أفرغ عقلك من كل الأفكار، و لا تنسى أن تبقى مركزا

- أغلق عينيك ببطئ و قم بتحسس الأداة بأطراف أصابعك

- تحسس و شعر كأنك اندمجة مع الأداة كأنك هي، إندمج معها مع ذراتها و جزيئاتها و طاقتها

- هذه التجربة قد تحتاج لعدة محاولات و ستبدأ بالإحساس تدرجيا بالطاقة

- في نفس الوقت عندما تحس بأن طاقتك إندمجت مع طاقتها و أصبحت واحد قم بالإلتواء، إذا قمت بالأمر بنجاح فستنجح

- لا تفكر أبدا بإستعمال القوة لطيه، فأنت غير موجود مادية لتجبره على ذلك، فهي ليست الغاية من التمرين.

ثني الملعقة

التمرين الثاني

- قم بالتأمل لمدة ساعة

- أحظر ملعقة لا يهم الحجم

- أمسكها بكلتا يديك

- إجلس في مكان هادئ بعيد عن الضوضاء، تنفس بعمق، و صفي عقلك من الأفكار

- بعينيك المغمضتين، قم بتحسس سطح الملعقة بأطراف أصابعك

- تحسس السطح ليس بضرورة ان تفكر في ذلك، تخيل جزيئاتها تندمج مع جزيئات أصابعك و الهواء، وتتدفق كأنها ماء، تخيلها تنصهر و تتحول إلى سائل

- وهذا قد يستغرق بضعت محاولات. لكن سيبدأ شعورك الفعلي بالطاقة والدفئ على المعدن

- وفي زخم شعورك بالطاقة قم بثني الملعقة، لا تستعمل قوتك البدنية فأنت لا تختبرها في ثني الملاعق بكلتا يديك أنت تعرف مسبقا أنك تستطيع ذلك، نحن نختبر عقلك.

شوتيم المصدر : منتدى: http://showtime.123.st/t196-topic#ixzz4LxJJMXEB

آراء الأعضاء

مواضيع مميزة

انشر مواضيع واحصل على ربح فوري