شارك هذا الموضوع

تفاصيل اجتماع الـ٦٠ دقيقة بين على عبد العال وعزام الأحمد فى جنيف

  • الكاتب MY Dream
  • تاريخ اﻹضافة 2016-10-27
  • مشاهدة 6

فى لقاء مغلق استمر قرابة الـ ٦٠ دقيقة، التقى الدكتور على عبد العال، رئيس مجلس النواب،، عزام الأحمد رئيس الوفد الفلسطينى ورئيس الوفد التفاوضى بين حركتى فتح وحماس وعضو لجنة الشرق الأوسط بالاتحاد البرلمانى الدولى، فى اجتماع مغلق، ينشر"اليوم السابع" تفاصيله.

بدأ الاجتماع بالحديث عن القضية الفلسطينية وتناول الأوضاع بشأن المفاوضات الفلسطينية، واستعرض رئيس الوفد الفلسطينى العراقيل التى تم وضعها إقليميا لإفشال، الأمر الذى استقبله الدكتورعبد العال بمزيد من الاهتمام .

الإنصات والاستماع الجيد هما أهم ما ميز اللقاء بين عبد العال والأحمد، حيث شرح رئيس الوفد الفلسطينى موقف رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو من القضية الفلسطينيةً ورفضه لكافة عمليات التسوية، والتعنت الواضح من الجانب الإسرائيلى خاصة بعد قرار "اليونسكو" الأخير الداعم لفلسطين .

9d1ac76c-eb07-4b7e-a89a-303cce1ac386

لقاء الـ ٦٠ دقيقة، الذى عقد علي هامش اجتماعات اتحاد البرلماني الدولى فى جنيف، تناول أيضا كيفية التعاون بين البرلمان المصري والسلطة الفلسطينية والمجلس الوطني الفلسطينى، وشدد عبد العال على ضرورة تطوير ودعم آليات أجهزة السلطة الوطنية الفلسطينية، كما أكد "عبد العال"، على التحضير لاجتماعات برلمانية مشتركة وتدريب الأمانة العامة .

وأكد رئيس مجلس النواب، على الإعداد لزيارة خاصة لرئيس لجنة الشرق الأوسط بالاتحاد البرلمانى الدولى، ليشهد تجربة البرلمان المصرى ، كما شدد عبد العال على ضرورة عقد لقاءات بين الأحمد ولجان العلاقات الخارجية والشؤون العربية والدفاع والأمن القومى فى شهر نوفمبر المقبل.

وشمل اللقاء المغلق التطرق إلى الأوضاع العربية بشكل عام وأيضاً المواقف العربية المتباينة تجاة العديد من الأوضاع القائمة .

وتناول الأحمد، بصفته عضو لجنة الشرق الأوسط بالاتحاد البرلمانى الدولى، الموقف المنتظر من الدولة المصرية باعتبارها رائدة لعملية السلام والداعمة للمصالحة الفلسطينية .

وعن الأوضاع فى سوريا والعراق واليمن، أعرب عزام عن أسفه الشديد لما آل إليه الوضع السورى والعراقى واستمرار القتال والانتهاكات، كما أعرب عن حزنه الشديد للوضع اليمنى مما أدى إلى إخراج الوفد اليمنى من الجلسة الاستماعية بشكل درامى أثر فى جميع المشاركين .

من جانبه، أكد الدكتور على عبد العال رئيس البرلمان المصرى، دعم مصر الكامل ووقوفها بجانب أشقائها العرب من أجل وقف الانتهاكات التي تتعرض لها تلك الشعوب والحفاظ على حقوق الإنسان .

كانت اجتماعات الاتحاد البرلمانى الدولى فى دورته الـ135، بدأت أعمالها يوم الأحد الماضى فى جنيف خلال الفترة من 23 حتى 27 أكتوبر 2016، وهو اجتماع يعقده الاتحاد مرتين فى العام، لمناقشة عدد من الموضوعات المهمة، على رأسها دور البرلمانات فى منع انتهاكات حقوق الإنسان، ودورها فى منع التدخل الخارجى فى الشؤون الداخلية للدول، إضافة إلى قضايا أخرى مثل النزع الشامل للسلاح ودور المرأة فى الحياة السياسية.

 

 

آراء الأعضاء

مواضيع مميزة

انشر مواضيع واحصل على ربح فوري