شارك هذا الموضوع

خطورة طريق الصعيد قنا البحر الأحمرالجديد بقلمى الأديبة المصرية / سوسن حامد سليمان

  • الكاتب ياسمين
  • تاريخ اﻹضافة 2016-10-08
  • مشاهدة 10

خطورة طريق الصعيد قنا البحر الأحمرالجديد
بقلمى الأديبة المصرية / سوسن حامد سليمان


إستغاثة للدكتور جلال السعيد وزير النقل و المواصلات الذى إطلع على هذا الطريق
بالنسبة لطريق "الصعيد قنا / البحر الأحمر" الجديد الذى تم إفتتاحه و سير المركبات عليه حيث تم عمل إزدواج للطريق القائم ورفع كفاءة الطريق القديم بتكلفة إجمالية قدرها 956 مليون جنيه وأن الطريق يبلغ طوله 180 كم، وتم تقسيمه إلى 4 قطاعات (القطاع الأول بالطريق طوله 30 كيلو مترا، وبلغت تكلفته 185 مليون جنيه، بينما القطاع الثاني يبلغ طوله 50 كيلو، وتكلفته 213 مليون جنيه، والقطاع الثالث طوله 20 كيلو، وبلغت تكلفته 157 مليون، بينما يبلغ طول القطاع الرابع والأخير 80 كيلو، وتكلفتة 401 مليون جنيه
ومِـــــــــــن ثم توجد بعض الملاحظات على ماتم بهذا الطريق و إفتتاحه :
أولا: لماذا تتم حركة السير فى الطريق القديم المؤدى من البحر الأحمر لقنا حيث تم إنشاء طريق جديد مما يعرض المركبات للتصادم للمرور بعكس الطريق الجديد و تمر المركبات من أمام وحدة مرور الملف قبيل الكيلو 85 مما يصيب السائق بزعر حينما يلقى مركبه تسير بالطريق المقابل له فجأة و هو ليس من حقه المرور من هذا الطريق حيث دخوله من الطريق القديم.
لـــذا كان ولابد أن يُمنع دخول المركبات من الطريق القديم للسير على الطريق الجديد حيث أن الطريق أصبح منفرد ولا يجب السير عكس الإتجاه المقابل و الخطورة تكمن فى الليل و التصادم و الموت المحقق .
ثانياً : أن هذا الطريق الجديد المزدوج من البحر الأحمر لقنا و العكس من قنا للبحر الأحمر حتى الكيلو 85 بزدوج فى طريق واحد و للحق و الحقيقة أن الطريق الجديد رائع جداً وممتاز و لكنه خطـــــــــــــــر جداً جداً جداً لأنه لا يوجد به أى إرشادات أو إشارات مرورية ولا أى لافتات ولامعلومات ولا كيلو مترات تنبه السائق أين هو و كم باقى من الكيلو مترات وأيضاً لا توجد محطات للإرسال لجميع أنواع شبكات المحمول نهائى ولا توجدأى نقطة إسعاف ولاسيارة لإنقاذ المعرضين لاقدر الله للحوادث لإنقاذهم ولا يوجد أى تمركزأمنى بالمكان بأكمله بطول الطريق و الطريق خالــــــــــــى من أى خدمات لا كافتريات ولا دورات مياه ولا ولا ولا خدمات و للأسف الشديد منعزل إنعزال كامل بين الجبال عن العمار و عن الخدمات إذا وقعت الحوادث لا يمكن الإستعانه و لا الإستغاثة أبداً بأى خدمة لا إسعاف ولا شرطة ولا أمن ولا مرور ولا توجد أى إشارات لإستقبال أى نداء إستغائة مما يعرض المسافرين من كل حدب و صوب لوقوع الحوادث فجأة حيث دخول السيارات التى تمر من الطريق القديم و السير عكس الإتجاه على المرور الجديد و العكس صحيح فكان ولابد قبيل فتح الطريق الجديد من إنشاء العديد من ماذكرته بعاليه من إرشادات مرورية و لافتات و تواجد أمنى و شرطى و تمركز لسيارات الإسعاف و تأمين الطريق من المخاطر.
لذا فالطريق خطر جداً و ينقصة العديد من الخدمات ولا بد من منع سير السيارات للسير فى الطريق القديم حيث يتم مرورهم عكسياً مما يعرض المركبات التى تسير فى الطريق الجديد للتصادم و الحوادث و لم تجد مَـــــــــــن ينقذهم فهو قتل و موت محقق لا قدر الله نتمنى الصحة و السلامة و الأمن و الأمان لجميع المسافرين على الطرق /الصحراوية و نشكر جهودكم المبذولة.
لكن لابد من إتمام العمل ليصبح ممتازاً آمن للمسافرين و المركبات .
حفظنا الله سبحانه و تعالى و إياكم
خطورة طريق الصعيد قنا البحر الأحمر
بقلمى الأديبة المصرية / سوسن حامد سليمان

بتاريخ الإثنين الموافق 26/9/2016


Image title


آراء الأعضاء

الأوسمة

مواضيع مميزة

انشر مواضيع واحصل على ربح فوري