شارك هذا الموضوع

# خواطر تائب # العشق الافلاطونى

  • الكاتب Mahmoud Alabbasi
  • تاريخ اﻹضافة 2016-11-24
  • مشاهدة 5

سأجعل من عشقى لك عشقا افلاطونيا . وأقوم فى برد الشتاء أقص لك قلبا . قلبا احمر اللون . ولن انسى ان أضع فيه السهم حتى لا يضيع طعما اثريا وصورة طالما رسمتيها . ولن انسى ان أوقظ دودة القز كى تعمل جاهدة على ان يكون القلب متسعا لراحتك عند السفر . وستاخذينه معك لتضعينه وسادة فى رحلتك الدائمة للعشق الممنوع . فانتى لاتعلمى عن القلب سوى ان لونه احمرا . انتى يا ذائبة فى المعاصى . يا امرأة بلا هوى بلا ليالى وبلا شتاء . كيف لى ان ادخل افكارك أحلامك أوقاتك او حتى اوكارك وانت قد بعتى كل هذا للأوهام ودخلتى اوكار الشيطان خلسة وصعدت درجات السقوط الصاخب وأخذت بين احضانك أشباحا وارواحا تملكها الهوى . مثلى انا ذائبا فى مدينة الشيطان وأحلم معك بالعشق الافلاطونى . ان الوقت ما زال فى برد الشتاء . ولذلك سأستعد معك واخذك الى نهر الكوثر لأغسل ذنوبى وذنوبك واعلقهم على الجانب الاخر مع فجر شمس جديدة واصبح انا افكارا وأحلاما تليق بالعشق الافلاطونى . وعندما اهبط معك من عرفات خاشعا متوسلا ان يكون حبلك قد جف ..... ساقتلك

آراء الأعضاء

الأوسمة

مواضيع مميزة

انشر مواضيع واحصل على ربح فوري