شارك هذا الموضوع

دورالمايتوكوندريا في حياتنا

الغشاء الخارجي:(وهو غشاء مكتمل التكوين) يحتوي على عدد كبير من البروتينات الملتحمه وتسمى porins. هذه البروتينات تحتوي على قنوات التي بدورها تسمح للجزيئات بأن تدخل بسهوله عبرها. البروتينات ذات الحجم الكبير تستطيع ان تدخل إلى الميتوخندريا إذا كان هناك تسلسل مؤشر في النهاية الأمينية (N-terminal) يرتبط ببروتين معقد موجود في الغشاء الخارجي للمتقدرة والذي يساهم بنقل هذه الجزيئات بسهوله عبر الغشاء.

الحيز بين الأغشية: وهو الفراغ بين الغشاء الخارجي والداخلي, الغشاء الخارجي نفّإذ للجزيئات الصغيرة وتركيز الجزيئات الصغيرة في هذا الفراغ مساوٍ للتركيز في السيتوزول (CYTOSOL). ولكن هنا يكمن الفرق بحيث ان البروتينات ذات الحجم الكبير يجب أن تحتوي على تسلسل خاص لكي تستطيع الارتباط في البروتين المعقد الموجود في الغشاء الخارجي، ولذا تكوين البروتين في هذا الفراغ مختلف عما هو عليه في السيتوزول.

الغشاء الداخلي:(وهو غشاء غير مكتمل التكوين حتي يكون الرفوف) الغشاء الداخلي يحتوي علي بروتينات لها عدة أنواع من الوظائف:

1) البروتينات الموجودة على الغشاء الداخلي والمسؤولة عن تفاعلات التأكسد والاختزال الداخل في عملية الفسفرة التأكسدية لإنتاج الطاقة.

2) انزيم ATP Synthase, الذي يخزن ATP وهو مصدر لإنتاج الطاقة في الخانات (الماتركس، وهو الفراغ الموجود في الغشاء الداخلي).

3)بروتينات نقل خاصه تنظم عملية النقل من وإلى الخانات (الماتركس). الغشاء الداخلي يحتوي على أكثر من 151 من البروتينات المختلفة.ويحتوي على دهن يسمى cariolipin. وهذا الغشاء لا يحتوي على ال porins وهو غير نفاذ بشكل محكم لجميع الجزيئات، فمعظم الايونات والجزيئات بحاجه إلى ان تنقل عبر الغشاء بواسطة نواقل محدده.

وظيفة الميتوكوندريا

آراء الأعضاء

مواضيع مميزة

انشر مواضيع واحصل على ربح فوري