شارك هذا الموضوع

رجل مكروه من الجميع عند موته رفض ان يدفنه احد وحدثت المعجزة

  • الكاتب hamdy
  • تاريخ اﻹضافة 2016-11-17
  • مشاهدة 4

كان رجلا به اغلب الصفات السيئة حيث كان منافق وسارق ونصاب وشارب خمر ولا يفارق النساء ولاعمره دخل مسجدا كانت زوجته متوفيه وله ابنا واحدا كان معروف بحسن الخلق وكذلك كان منوى عن المجتمع بسبب افعال ابيه وفى يوما نصب ذلك الرجل على عدة تجار من المنطقة فما كان منهم الا انهم فضحوه فى جميع بيوت المدينة فمن لا يعرفه كرهه والذى يعرفه كرهه اكثر . وبعد تلك الحادثة توفاه الله وبسبب سيرته البغيضة رفض أغلب أهل المدينة أن يمشوف فى جنازته وغسله غسال المدينة بعد أن توسل له ابنه ولم يجد ابنه اى شخص يمشى فى جنازته فجره ابنه الى المقابر فوجده اعرابى غريب يرعى

غنم فوجد ذلك الابن وهو يجر ابيه فسأل ابنه لماذا لم يمشى أحدا فى جنازة ابيه فلم يجيبه الولد ففهم الاعرابى الحقيقة فربت على كتف الولد وقال له سوف أدعى لابيك وغفل الولد بعد أن تعب ونام لحظات فحلم الشاب بابيه وهو فى مكان جميل شبيه بالجنه وكان ضاحكا ومستبشرا وحينما فاق الولد صدم وفرح كثيرا وذهب لاعرابى وقال له بالله عليك ماذا دعوت لابى لقد رأيت فى منامى أن الله بدل

مكانه الجنه بدلا من النار فقال له الاعرابى لقد دعوت الله (اللهم اني كريم اذا جاءني ضيف اكرمته وهذا العبد ضيفك وانت اكرم الاكرمين)

آراء الأعضاء

مواضيع مميزة

انشر مواضيع واحصل على ربح فوري