شارك هذا الموضوع

طلبت الطلاق من مبارك وهددت ممرضته بـ«قطع رقبتها».. الوجه الآخر لـ«سيدة مصر الأولى»

  • الكاتب MY Dream
  • تاريخ اﻹضافة 2016-10-20
  • مشاهدة 10


تداول مستخدمو موقعي التواصل الاجتماعي، "فيسبوك" و"تويتر"، لحظة خروج سوزان مبارك زوجة الرئيس الأسبق حسنى مبارك بعد زيارتها مبارك فى مستشفى المعادى، وظهر في مقطع الفيديو عدد من أنصار مبارك، الذين احتشدوا أمام مستشفى المعادى للاحتفال بعيد القوات الجوية، الذى يوافق 14 أكتوبر، كما رفعوا لافتات تحمل صور الرئيس الأسبق، وهتفوا بالأغانى الوطنية.

وبعثوا برقيات تهئنة للرئيس الأسبق، كتبوا عليها "كل سنة وإنت طيب يا نسر" و"يا نسر ما يهزك ريح" و"نسر مصرالعالى" و"ستظل أنت صاحب الضربة الجوية".

أثار مقطع الفيديو غضب عدد كبير من النشطاء، لا سيما ظهور زوجة الرئيس الأسبق وكأنها ما زالت السيدة الأولى، التى يلقي لها التحية، وكأن نظامًا لم يسقط، أو ثورة أطاحت بهم. لا تزال تحظى سوزان مبارك باهتمام، لأنها مفتاح اللغز لأكثر من 30 سنة كانت فيها سيدة القصر الأولى.

اقرأ أيضا: لهذا السبب أقال الرئيس السادات نائبه «مبارك» قبل العرض العسكري

مقطع الفيديو أثار تساؤلات عدد كبير من النشطاء حول سوزان مبارك أين تعيش الآن وحول دورها خلال الـ30 عامًا الماضية؟ ونرصد ذلك خلال التقرير التالى..  

طلبت من زوجها الرئيس السابق حسني مبارك الطلاق مرارًا خلال علاقتهما الزوجية، وعندما أصبحت سيدة مصر الأولى بعد تسلمه الرئاسة تخلت عن هذا الطلب، وفقًا لتلك المذكرات التي سجلها مبارك لصالح دار النشر البريطانية «كانون جيت».

 بعد سقوط نظام الرئيس السابق محمد حسني مبارك، ظهر العديد من التساؤلات، من بينها أين تعيش سوزان مبارك الآن؟ حتى أجابت عن هذه التساؤلات أوراق قضية القصور الرئاسة، وأثناء التحقيق مع نجلة جمال مبارك، قال في التحقيقات "مقر الإقامة وهو الفيلا الكائنة بشارع حليم أبو سيف، فهذه ملك الدولة، وإقامتى فيها وإقامة والدى ووالدتى كانت وفقا لطبيعة عمله كرئيس للجمهورية، وحتى بعد تركه لمنصبه فإن إقامة والدتى فيها طبقاً للقانون الذى يلزم جهات الدولة بتوفير مكان آمن لإقامتها، وحسب المصادر فإن ذلك خوف على حياتها من الاغتيالات".

من المواقف المثيرة التى حدثت خلال وجود سوزان مبارك داخل الجناح الذي يقطنه الرئيس السابق حسني مبارك في الطابق الخامس بالمركز الطبي العالمي، وهو صفع ممرضة تحدثت إلى زميلتها بصوت عال، فنهرتها سوزان وقالت لها "لو عليتي صوتك تاني أنا حاقطع رقبتك"، فردت الممرضة، "أنا ما عملتش حاجة غلط عشان تقولي لي كده"، حتى غضبت منها سوزان وصفعتها ما جعلها تصرخ، فجاؤوا ومعهم أحد الضباط الذي استمع إلى تفاصيل الواقعة ثم تحدث إلى سوزان قائلا: "اهدي شوية يا هانم ما تنسيش إن الوضع مش زي الأول"، حسب تقرير قامت به إحدى الصحف الشهيرة عن يوميات مبارك داخل المركز الطبي.

كانت تمارس هواية رقص البالية والسباحة، وفازت بعدة بطولات في الرياضة، وهي عضو بفريق التنس في النادي، وتوقع مدربها حينها أن تصبح بطلة سباحة عالمية، وكان مثلها  الأعلي مويرا شيرر، راقصة الباليه الانجليزية.

تعرفت على زوجها الرئيس السابق حسني مبارك عندما كان يعمل أستاذًا بكلية الطيران بعد تخرجه عام 1949، ونشأت صداقة بينه وبين أحد الطلبة، الذي دعاه ذات مرة لزيارته في منزله للتعرف على أفراد أسرته كنوع من التكريم لمجهوداته معه بالكلية، وبالفعل لبى مبارك الدعوة وتوجه إلى زيارتهم وهناك التقى بالآنسة سوزان ثابت شقيقة تلميذه، وهو منير ثابت، وأسرتها التي أعجب بتماسكها، ولفتت نظره الفتاة ولم يتردد في مفاتحة والدها بعد ذلك والتقدم لخطبتها، وبعد عدة جلسات عائلية تقليدية، تمت الخطبة بمباركة الأسرتين في أكتوبر عام 1956، وتم الزواج عام 1959، وكان عمر مبارك وقتها لا يتعدى الثلاثين، وسوزان في الثامنة عشرة، وكانت مدرسة لغة إنجليزية براتب شهري 11 جنيهًا في الشهر.

ارتبط اسم الفنانة إيمان الطوخي بالرئيس الأسبق محمد حسني مبارك، بعد ظهور شائعة زواجهما عقب ثورة 25 يناير وتنحي مبارك عن الحكم، وعلى الرغم من نفي الأخيرة تلك الشائعات، فإنه خرج دكتور سمير فراج في "صوت الأمة"، ليكشف الحقيقة وهي أن سبب اعتزال إيمان الطوخي وزير الإعلام الأسبق صفوت الشريف الذي قتلها فنيًا بأوامر من سوزان مبارك بعد أن شعرت بتهديد من قبل الطوخي، على زوجها.


آراء الأعضاء

مواضيع مميزة

انشر مواضيع واحصل على ربح فوري