شارك هذا الموضوع

فضيحه بالفيديو: شاهد انتخابات مزورة ونشطاء يفضحون المستور في روسيا



يظهر في الفيديو كيف يقوم موظفو صناديق الاقتراع بوضع مجموعة من أوراق الاقتراع، بطريقة “سرية” وكأنهم حريصون على عدم انتباه أحد، في صناديق الاقتراع، أملاً في الحصول على المزيد من الأصوات.
ويظهر في الفيديو المرافق عدة حالات من التزوير حيث يقوم الموظفون بوضع أوراق تصويت جاهزة ويقف بعض الموظفين الآخرين أمام الصندوق أثناء عملية التزوير (انظر في اللحظة 0:48)

لا يمكن عمل شيء في روسيا
ولكن وكما هو واضح أنه بالرغم من كل الاحتياطات ظهروا للعيان بصورة جلية وواضحة كوضوح الشمس وهم يزورون الأصوات الاقتراعية دونما مبالاة، لتتحول هذه الفيديوهات لمادة للتندر والسخرية على صفحات التواصل الاجتماعي وكبريات الصحف العالمية.

وتحدث “رومان أودوت” رئيس مجلس إدارة شركة “غولوس” للمراقبة المعنية بمراقبة الانتخابات البرلمانية الروسية، لـ “بي بي سي”، عن دفق من الشكاوي والتقارير، التي وصلتهم، حول “تزوير الانتخابات”.

وأردف “أودوت” أنه “لم يكن بالإمكان الحيلولة دون ذلك، مشيراً إلى أنهم لا يملكون وسيلة لمحاربة ذلك وفق القانون أو في قاعات المحاكم، ولكن على الأقل يمكنهم لفت الانتباه الشعبي لهذه الخروقات القانونية.”

قيود على الحريات الأساسية
من جهتها انتقدت منظمة الأمن والتعاون في أوروبا الانتخابات البرلمانية الروسية معتبرة أنه قد شابتها قيود على الحقوق الأساسية وعدم توفر بدائل سياسية من تيارات مختلفة.

وقال “إيلكا كانيرفا” وهو برلماني فنلندي والمنسق الخاص للمنظمة لشؤون الانتخابات، في مؤتمر صحفي إن المراقبين لاحظوا عددا من التحسينات شملت قدرا أكبر من الشفافية فيما يتعلق بإدارة عملية التصويت.

لكنه أشار إلى أن الصورة الشاملة أحاطت بها بعض المشاكل “القيود القانونية على الحقوق الأساسية ما زالت تمثل مشكلة، وإذا ما كانت روسيا تريد التقيّد بالتزاماتها الديمقراطية يجب أن يكون المجال أكبر للنقاش والانخراط المدني.”

وأضاف “ما زالت الالتزامات الديمقراطية تواجه تحديات إذ أن البيئة الانتخابية تأثرت سلبا بالقيود على الحريات الأساسية والحقوق السياسية ووسائل الإعلام الخاضعة لرقابة صارمة وتشديد القبضة على المجتمع المدني.






آراء الأعضاء

مواضيع مميزة

انشر مواضيع واحصل على ربح فوري