شارك هذا الموضوع

ماهو السر وراء الكتاب الملعون الذى مات كل من قرأة

  • الكاتب hamdy
  • تاريخ اﻹضافة 2016-11-17
  • مشاهدة 8

قصة ذلك الكتاب حقيقية وحدثت بالفعل منذ العديد مئات السنين حيث قتل الالاف من البشر ومازال أى شخص يريد أن يقرأه أو يقرأ أى حرف فيه يموت خلال ثلاث أيام ويوجد هذا الكتاب فى جامعه ميشجان فى اميركا تحت حراسة مشددة واسم الكتاب الملعون ذلك هو "الظِلان من جدران الموت" وقد قام بتأليفه أحدى المشعوذيين اليهود فى عام 1860 وكان يريد أن ينتقم من أشخصا معينة والكتاب قديم جدا ولكنه مصنوع من أوراق متينة جدا لذلك الكتاب متماسك. وخلال المئات من السنين أى شخص مهما كانت قوته الخارقه يحاول أن يقرأ هذا الكتاب لا يفهم شىء من كتاباته المبهمه الغامضة وخلال ثلاث أيام يكون الذى قرأ الكتاب تووفى دون سبب منطقى لما حدث ولم ينجو أى شخص حاول أن يقرأه من

الموت ابدا. وبالطبع رجح اغلب من سمع عن الكتاب بوجود قوى شريرة فى الكتاب من خلال تعاويذ معينة تم كتابتها فى ذلك الكتاب وليست اى تعاويذ او اسحار بل هى اقوى اسحار فى العالم

وهذا مارجحه اغلب الدجالين والروحانين الذين سمعه عن الكتاب الملعون. وقام فريق من العلماء لمعرفة سر ذلك الكتاب وبعد تفكير عميق وابحاث دقيقة توصلوا الى ان هذا الكتاب الملعون لم يحتوى

على أى اسحار أو تعاويذ على الاطلاق ولكن الذى حدث ان قام مؤلف الكتاب برش سم قاتل شديد المفعول ينفذ لك حتى لو كنت لابس جوانتى من اى نوع وهذا ماحدث مع الروحانين وهذ السم نادر جدا ينفذ من الجلد ويقتل صاحبه دون وجود اى اثر للاكتشاف هذا وذلك السم لا ينفذ من المعادن الثقيلة كالحديد واثبت العالم ذلك الشىء حينما قام بتصفح الكتاب باحتياط معينة وتصفح الكتاب دون ان

يلمسه باله حديديه ولم يموت وقال ان الكتاب ليس به اى شىء مفهوم فقط كان المؤلف يريد قتل اشخاصا معينة بذكائه.

آراء الأعضاء

مواضيع مميزة

انشر مواضيع واحصل على ربح فوري