شارك هذا الموضوع

مفاجأة .. أموال «الإخوان» 50 مليار جنيه...

كشفت مصادر قضائية أن القيمة التجارية للكيانات الإخوانية المتحفظ عليها من قبَل لجنة التحفظ وإدارة أموال جماعة الإخوان الإرهابية، التى يرأسها المستشار الدكتور محمد ياسر أبوالفتوح، تتجاوز الـ50 مليار جنيه، سواء كانت تلك الكيانات شركات أو مستشفيات أو جمعيات أهلية أو مدارس أو أموالاً لأشخاص متحفَّظ عليهم. وأوضحت المصادر أن رجل الأعمال صفوان ثابت، صاحب شركة «جهينة»، تقدم بدعوى قضائية أمام المحكمة الاقتصادية ضد اللجنة لإلزامها بسداد قرض بنكى حصل عليه من البنك المصرى الخليجى، من رصيده المتحفظ عليه ببنك قطر الوطنى. مصادر: الجماعة كانت تزور ميزانيات شركاتها لخداع «الشركاء».. ومبيعات «سعودى» زادت إلى مليار و240 مليوناً.. و«النقض» تلغى إعدام الشاطر والبلتاجى ومؤبد مرسى وبديع فى «التخابر مع حماس» وقالت إن اللجنة سبق أن رفضت طلب «ثابت»، فتقدم بطلب ثانٍ للحصول على أمواله المتحفظ عليها لسداد قرض البنك المصرى الخليجى، وما زال طلبه قيد الفحص، ولكن اللجنة ستوقف نظره بعد إقامته الدعوى لكونها أصبحت خصماً فيها. وقالت المصادر إن لجنة التحفظ استطاعت، خلال 3 سنوات فقط، أن تجفف منابع تمويل الإرهاب، وهو ما انعكس على غياب المظاهرات الإخوانية التى كانت تسعى لهدم وتخريب مؤسسات الدولة وإسقاطها، وأضافت أن الكيانات المتحفظ عليها حققت الكثير من الأرباح، ومنها، على سبيل المثال، زيادة مبيعات محلات سعودى المتحفظ عليها من 700 مليون جنيه، وقت التحفظ عليها، إلى مليار و240 مليون جنيه خلال العام الحالى. وأشارت المصادر إلى أن اللجنة نجحت فى تقنين أوضاع الشركات وفقاً للقانون، وتم استيفاء التراخيص الخاصة بها واشتراطات الدفاع المدنى وتأمين المنشآت. وذكرت المصادر أن شركاء جماعة الإخوان فى الكيانات المتحفظ عليها اكتشفوا حجم التضليل الذى تم ممارسته عليهم، وفوجئوا بأن هذه الكيانات تحقق أرباحاً بعد التحفظ عليها، وأن الميزانيات قبل التحفظ كانت مزورة، ما دفعهم إلى إقامة دعاوى حساب على شركائهم من الإخوان لاسترداد الأموال التى سرقتها الجماعة. فى سياق قريب، ألغت محكمة النقض أمس حكم الإعدام الصادر ضد خيرت الشاطر، نائب مرشد جماعة الإخوان، والقيادييْن بالجماعة محمد البلتاجى وأحمد عبدالعاطى، كما ألغت حكم السجن المؤبد بحق الرئيس الأسبق محمد مرسى، ومحمد بديع، مرشد الجماعة، فى قضية التخابر مع حركة «حماس» الفلسطينية، وكذلك إلغاء سجن سعد الكتاتنى وعصام العريان وسعد الحسينى وعصام الحداد وجهاد الحداد وصفوت حجازى، وقررت المحكمة إعادة محاكمة جميع المتهمين أمام دائرة جديدة بجنايات القاهرة مغايرة للتى أصدرت الحكم الملغى.

آراء الأعضاء

مواضيع مميزة

انشر مواضيع واحصل على ربح فوري