شارك هذا الموضوع

واشنطن ممتعضة من المعاهدة العسكرية بين روسيا وأبخازيا

  • الكاتب ياسمين
  • تاريخ اﻹضافة 2016-11-23
  • مشاهدة 3

واشنطن ممتعضة من المعاهدة العسكرية بين روسيا وأبخازيا

Image title

أعلنت وزارة الخارجية الأميركية أن الولايات المتحدة لن تعترف بشرعية المعاهدة بشأن إنشاء مجموعة قوات مسلحة موحدة لروسيا وأبخازيا.


ونقلت وكالة "نوفوستي" الروسية، الأربعاء 23 نوفمبر/تشرين الثاني، عن جون كيربي، المتحدث باسم الخارجية الأمريكية قوله: "نحن نعارض إبرام روسيا معاهدة حول إنشاء قوات مسلحة موحدة مع قادة أبخازيا التي تعد إقليما جورجيا في الواقع. ونحن لا نعترف بشرعية ما يسمى بـ"المعاهدة" هذه، التي لا تعتبر اتفاقية دولية شرعية"، حسب ادعائه.

دعا كيربي موسكو كذلك إلى إعادة النظر في القرار بشأن الاعتراف باستقلال أبخازيا وأوسيتيا الجنوبية.

وكان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين قد وقع يوم 22 قانونا بشأن إبرام وثيقة إنشاء مجموعة القوات الموحدة لروسيا وأبخازيا، التي تم توقيعها يوم 21 نوفمبر/تشرين الثاني عام 2015 في موسكو.

يشار إلى أن مجموعة القوات الموحدة هذه تضم القاعدة العسكرية الروسية المتمركزة في أبخازيا، إضافة إلى كتيبتين للمشاة، ومجموعتين من سلاح المدفعية والطيران، إضافة إلى وحدة من القوات الخاصة.

تجدر الإشارة إلى أن مجموعة القوات الروسية الأبخازية الموحدة هذه تخصص للرد المناسب على الهجمات والتهديدات تجاه أي طرف من الطرفين. وتخضع القوات في الزمن السلمي للقيادة الروسية الأبخازية المشتركة، أما في ظروف الحرب فتخضع للقيادة العسكرية الروسية، والقرار بشأن نشرها يتم اتخاذه من قبل وزارتي الدفاع الروسية والأبخازية.

والجدير بالذكر أن روسيا اعترفت باستقلال جمهوريتي أبخازيا وأوسيتيا الجنوبية يوم 26 أغسطس/آب عام 2008، بعد أن شنت القوات الجورجية يوم 8 أغسطس/آب هجوما على أوسيتيا الجنوبية.

وكانت القيادة الروسية أكدت مرارا أن القرار حول الاعتراف باستقلال الإقليمين الجورجيين السابقين يعكس الواقع، ولا تراجع عنه.

المصدر: نوفوستي

آراء الأعضاء

مواضيع مميزة

انشر مواضيع واحصل على ربح فوري