شارك هذا الموضوع

وضع النحل الأصفر ضمن قائمة الحشرات المهددة بالانقراض

  • الكاتب MY Dream
  • تاريخ اﻹضافة 2016-10-04
  • مشاهدة 7

أدرجت سلطات الحياة البرية في الولايات المتحدة الأميركية، النحل، ضمن قائمة الأنواع المهددة بالانقراض للمرة الأولى، موضحة أن من بين الحشرات المهددة 7 أنواع من النحل الأصفر المتأصل في هاواي.

وأعلنت خدمة الأسماك والحياة البرية الأميركية القائمة الأسبوع الماضي بعد سنوات من الدراسة من قبّل مجموعة الحفاظ  "Xerces Society " والمسؤولين الحكوميين في الدولة والباحثين المستقلين. وأكدت أن تلك الحشرات تلعب دورًا حاسمًا في تلقيح النباتات على سلسلة الجزر، مشيرة إلى أن أعدادهم انخفضت سريعًا بسبب فقدان الأنواع النباتية المحلية نتيجة حرائق الغابات والأنواع المدمرة مثل الخنازير.

 وكشفت المجموعة أنه بسبب صغر وعزلة الأعداد الباقية، أصبح نحل هاواي الأصفر معرضًا لفقدان الافتراس والأحداث العشوائية وتغيرات أخرى لموائلها، مؤكدة يتطلب المحافظة على هذه الملقحات كأداة فعالة للمناطق الطبيعية.

وأشارت مديرة الأنواع المهددة بالانقراض والبرامج المائية لمجموعة بورتلاند في أوريغون سارنا جيبسون، إلى أن المنظمة غير الربحية شاركت في الشكاوى الأولية لحماية النحل، موضحة أنه يمكن العثور على النحل الأصفر في أي مكان في العالم بما في ذلك أوروبا، فالأنواع المدرجة متأصلة فقط في هاواي، ونباتات التلقيح الأصلية موجودة في الجزر.

وأوضحت وكالة أسوشيتد برس، أن النحل يواجه مجموعة متعددة من التهديدات بما في ذلك الخنازير البرية والنمل الغازي وفقدان الموائل الأصلية بسبب النباتات الغازية والحرائق، وتطور بعض المناطق الساحلية، مؤكدة أنه يمكن العثور على النحل في مجموعة متنوعة من الموائل في هاواي مثل البيئات الساحلية والشجيرات عالية الارتفاع.

ويقلح نحل هاواي الأصفر بعض الأنواع النباتية المحلية المهددة بالانقراض في هاوي، وفي حين أن النحل الآخر يمكنه تلقيح هذه الأنواع إلا أن الكثير يمكن أن ينقرض إذا مات هذا النحل تمامًا. وعمل كارل ماجنكا عالم الحشرات مع مجموعة Xerces في الأبحاث الأولية والتي استغرقت 10 أعوام، للوصول إلى هذه النقطة، مضيفًا "من الجيد أن ترى ثمار هذه الأبحاث، وأن النحل يميل إلى الأشجار والشجيرات المنتشرة لدينا، ويميل الناس إلى التركيز على النباتات النادرة وهذا أمر هام، ويعدّ ذلك جزءًا من التنوع ولكن على الجانب الآخر من المهم الحفاظ على الأنواع الشائعة لتظل شائعة، حيث يساعد النحل على الحفاظ على هيكل الغابة كلها".

وبيّن ماجنكا أن هناك الكثير من الحشرات النادرة التي تستحق الحماية، مضيفًا "لا يكون من المناسب ذكرها باعتبارها مهددة بالانقراض ولكن لدينا تنوع هائل ويجب علينا العمل على حمايته هنا وفي هاواي". وذكر يجوري كووب مدير فريق استعادة الأسماك والحياة البرية في هونولولو أن النحل حاسم في الحفاظ على صحة النباتات والحيوانات الأخرى في جميع أنحاء الجزر، وتتيح الحماية للسلطات تنفيذ برامج تمويل وتعافي مع الحد من الضرر من المصادر الخارجية، وأنه يجب على كافة الوكالات الفيدرالية التشاور مع خدمة الأسماك والحياة البرية عند التعامل مع الأنواع المهددة بالانقراض، مضيفًا "كحيوانات لا يمكن أخذها أو قتلها بواسطة الأفراد، وأن أي بحوث تُجرى تحتاج إلى تصريح من خدمة الأسماك والحياة البرية ما لم يتم ذلك من قبل وكالة رسمية".

وأكد كوب أنه إذا أزيل النحل من النظام الإيكولوجي فإن النباتات التي تقوم بتلقيحها لن تبقى على قيد الحياة، مضيفًا "هذه النباتات لا تعد فقط مواد غذائية وسكن للتعشيش للنحل لكنها توفر موطنًا لحيوانات أخرى، إنها شبكة من الحياة"، وخلصت قائمة الحيوانات التي صدرت الجمعة إلى حماية 10 أنواع من الحيوانات في هاواي منها النحل الأصفر، وطائر نوء ماديران، ومقترنات الأجنحة في هاواي، وروبيان البركة، كما أضافت القائمة 39 نوعًا من النباتات المحلية لهاواوي، وتبيّن أيضا أن نحل بامبل الموجود في جميع أنحاء الولايات المتحدة يحتاج إلى الحماية.

آراء الأعضاء

مواضيع مميزة

انشر مواضيع واحصل على ربح فوري