شارك هذا الموضوع

# وقفات # زوجى متزوج

  • الكاتب Rehab Alabbasi
  • تاريخ اﻹضافة 2016-11-25
  • مشاهدة 6

يامن تحاولون رسم الرجل المتعدد علي انه منزوع المشاعر قاسي القلب يسعي للامتلاك.يامن تحاولون ان تصورو من يتحلي برخصة اعطها له الله انه طماع او انه عينه فارعتين علي حد التعبير.لا تنصبو انفسكم قضاة علي الحق بباطلكم.ما من رجل علي وجه الارض ( الا قليل منهم) يكتفي بامرأه واحده في حياته فقد خلقهم الله هكذا فقرأو سير الاولين قبل ان ياتي الاسلام فيهذب التعدد ويحد من فوضي التعدد فهم مخلقون ولهم طبيعه خلقهم الله عليها انه يستطيع ان يكون في حياته وقلبه ايضا اكثر من امرأه. كما خلق الله المرأه ولها طبيعة ايضا ان لا تقبل المشاركه في نفسها فهي ملك لشخص واحد فقطفلا تقبل ان تكون لاثنين ابدا.فكل منا خلق علي ما اراده الله. فنأتي نحن البشر نعدل علي خلق الله نحرم عليه ما احله الله.ولكن ايضا لابد من ان يكون الرجل هذا عاقلا قادرا علي ان يكون عادل في اموره بين الزوجات ويراعيهن كما امره الله ليكتمل شكل القاعده والقانون الالهي والرباني.فعندما يفعل هذا يستطيع حد الغيره عندهن فهو يتودد لكل منهن ويراعيها. واعلم ان الغيره عند النساء نار مشتعله ولكن الرجل العاقل يستطيع ان يسيطر علي هذه النار فيخمدها بقليل من الموده والرحمه والمحبه.وعلي المرأه ان تتحمل وتقبل بقضاء الله فهو جزء من ابتلائها لتحظي بالجنه وليس الجنه فحسب تحظي ايضا باستقرار بيتها وابناءها.هذا ما لايقبله اصحاب اكذوبه تحرر المراه وحقوق المرأه ومن لا يصدق او يسعي الي الجنه.لكن عندما يخفق بعض الرجال الذين لا يتمتعون بحكمة ولا عقل راجح ويستخدم هذا القانون فيأخذ ما له ويترك ما عليه فهنا قد اساء لهذا القانون والعيب هنا في المستخدم وليس القانون.هناك بعض النساء تفضل ان تكون زوجه لزوج يقوم بعلاقات غير شرعيه في السر دون علمها ولا تسطتيع تقبل انه يتزوج من اخري في شرع الله هذا ليس بمنطق عقلاء ولا مسلمين.هذا منطق الشيطان هو من رسم في عقولهن انه عند الزواج باخري اهانها وقلل منها وانه وحطم كبرياءها. ولكن اذا اقام زوجها علاقه في السر لن يعرفها احد فتستطيع مسامحته وتقبل هذا . (وتقول نزوه وهتعدي) سبحان الله نقبل الحرام المتكرر ولا نقبل ما احله الله.اخطأتي والله يا اختاه.ارجو منك حقا وقفه مع العقل.

آراء الأعضاء

الأوسمة

مواضيع مميزة

انشر مواضيع واحصل على ربح فوري